[sg_popup id=1]
الرئيسية \ مصر \ علاء عبد الجليل يكتب : حادث قطار الإسكندرية رايح جاى

علاء عبد الجليل يكتب : حادث قطار الإسكندرية رايح جاى

أصوات تتعالى منذ الظهيرة لإقالة رئيس هيئة السكك الحديدية ووزير النقل وحكومة شريف إسماعيل كلها على أثر حادث قطارى الإسكندرية .. بعض الأصوات رفعت سقف المطالب برحيل الرئيس السيسى.

قد تتم الموافقة على تنفيذ بعض تلك المطالب لكن هل ستحل المشكلة .. هل لن تقع حوادث أخرى شبيهة خلال الفترات القادمة ؟ هل الإقالة هى الحل ؟؟

طول عمرنا ومع كل حادث شبيه تتم إقالة الوزير والخطأ يتكرر وسيتكرر مرات ومرات وكل مرة أشد من أختها طالما بقى الحال على هذا المنوال…

المشكله ليست فى إقالة الحكومة .. المشكله فى المنظومه نفسها .. الكل يبحث عن العلاوة والترقيه والمرتبات والحوافز .. والركوب “ببلاش” للكبار والمحسوبيات ..

كل وزير يأتى يقدم كشفا بالمطالب التى يريد أن ينفذها والتى تتطلب مليارات الجنيهات لتطوير السكك الحديدية ولا حياة لمن تنادى .. ولا أعتقد أن أيا من وزراء النقل السابقين أو الحالى لا يطمح فى عمل إنجاز حقيقى يحسب له خلال فترة توليه الحقيبة الوزارية .. كما لا أعتقد أنه ينزل من بيته داعيا المولى عز وجل بمصيبة كارثية فى وزارته .. هم يعملون على قدر الإمكانيات المتاحة لديهم وحسابهم على الله تعالى

إذا أخطأ طبيب فهل نقيل وزير الصحة .. إذا أخطأ مهندس فى رسم هندسى مثلا هل نقيل وزير الإسكان .. هل هذا يعقل ؟؟ الخطأ موجود في كل مكان في العالم .. لنكن عقلانيين أكثر من ذلك ونترك الجهات المسئولة تحاسب المسؤول طبقا للقانون.

أفيقوا من سرعة رد الفعل وسرعة الحكم على الأمور وألا نعيش فى جلباب الخبراء والمحللين والمحكمين وأن نترك تلك الأمور لأصحاب الشأن.. لا تنجرفوا فى طريق الفرقعة وإثارة الناس .. حاولوا مناقشة الامور بموضوعية .. وحوادث القطارت ليست فى مصر وحدها

منذ 4 أسابع وقع حادث قطار فى سويسرا أفضل بلد لشركات القطارات .. ومن اسبوعين حادث فى الهند ولم نسمع أن أى حكومة منهم “اتشالت”

اتقوا الله فى مصر .. إنها تركة عفنة من الفساد والروتين والبيروقراطية والنفاق والإهمال لن تحل في يوم وليلة.. ان الله لا يغير ما بقوم حتي يغيروا مابأنفسهم .. تغيير الوزير أو رئيس الوزراء لن يحل المواضيع .. فكروا تصحوا

رحم الله شهداءنا متمنيا بالشفاء العاجل للمصابين وأن يحفظ مصر من كل مكروه

عن علاء عبد الجليل

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: