[sg_popup id=1]
الرئيسية \ اقتصاد \ بالصور والفيديو..شركة AOS الإماراتية تدشن أكبر مشروع لوجستي في الشرق الأوسط بـ«قناة السويس» بـ 1.6 مليار دولار
الدكتور محمد عبدالله النقبي رئيس شركة AOS الإماراتية

بالصور والفيديو..شركة AOS الإماراتية تدشن أكبر مشروع لوجستي في الشرق الأوسط بـ«قناة السويس» بـ 1.6 مليار دولار

  • رئيس شركة AOS الإماراتية يكشف عن تفاصيل مشروع الحبوب والغلال بمصر

  • النقبى : المشروع يساهم في توفير السلع التموينية ويحقق فائضا كبيرا من العملات الأجنبية ويمكن مصر لتصبح مركزا تصديريا لهذه السلع

عبد الله تمام

في إطار تنمية وتطوير منطقة محور قناة السويسبدأت شركة AOS الإماراتية العالمية في تدشين أكبر مشروع لوجستي في الشرق الأوسط، بالمنطقة الإقتصادية لقناة السويس الجديدة، على مساحة 275 ألف متر مربع، برأس مال يصل إلى 1.6 مليار دولار.

كان الدكتور محمد عبدالله النقبي رئيس شركة AOS الإماراتية قد وقع عقود المشروع اللوجيستي الصناعي للحبوب والغلال والسلع التموينية الاستراتيجية بالمنطقة الشمالية في شرق بورسعيد باستثمارات 1.6 مليار دولار، برعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي وبحضور الفريق مميش رئيس هيئة قناة السويس، ورئيس المنطقة الاقتصادية لقناة السويس واللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد، واللواء عبد القادر درويش نائب رئيس الهيئة الاقتصادية للمنطقة الشمالية،

شركة AOS الإماراتية تستثمر 1.6 مليار دولار في المنطقة الاقتصادية

وأكد «النقبي» أن التكلفة الاستثمارية لهذا المشروع تبلغ مليار و600 مليون دولار، ويقام على مساحة 775 ألف متر مربع في منطقة شرق بورسعيد ويتكون المشروع من ثلاث مراحل متكاملة حيث تتضمن المرحلة الأولى إنشاء محطة صب جاف بميناء شرق بورسعيد لتداول البضائع على مساحة 275 ألف متر مربع بتكلفة إجمالية 600 مليون دولار تشمل الاستثمار في معدات شحن وتفريغ ومسطحات تخزينية بطاقة استيعابية 330 ألف طن وصوامع للتخزين بطاقة استيعابية 657 ألف طن، وتستغرق عملية التشغيل لهذة المرحلة 18 شهراً لبدء التشغيل.

كلمة الدكتور محمد عبد الله النقبى رئيس شركة AOS الإماراتية

خلال جلسة “الفرص الاستثمارية بالمنطقة الاقتصادية لقناة السويس”

وأضاف أن المرحلة الثانية تتضمن مجموعة مصانع في المنطقة اللوجستية على مساحة 250 ألف متر مربع بامتداد محطة الصب الجاف بتكلفة إجمالية 600 مليون دولار، وتتضمن إنشاء 6 مصانع لصناعة المكرونة بطاقة إنتاجية 140 ألف طن، والإندومي بطاقة إنتاجية 163 مليون قطعة، ومصنع لاستخلاص زيت الصويا ومصنع لزيت الذرة، ومصنع لإنتاج الأعلاف الحيوانية والأحياء المائية بطاقة مليون و252 ألف طن سنويًا ومطحن قمح بطاقة إنتاجية 900 ألف طن سنويًا، بالإضافة لساحة حاويات ومحطة طاقة حرارية وتستغرق عملية التشغيل لهذه المرحلة 24 شهرًا لبدء التشغيل حيث يبدأ العمل بهذه المرحلة بالتوازي مع المرحلة الأولى.

وأكد الدكتور محمد عبدالله النقبي رئيس شركة AOS الإماراتية أن المشروع سوف يساهم بشكل كبير في توفير السلع التموينية الاستراتيجية المهمة التي يحتاجها السوق بالجنيه المصري، كما سيحقق فائض كبير من العملات الأجنبية وسيمكن مصر لتصبح مركز تصديري لهذه السلع، بينما يستحوذ السوق المحلي على 40% من إنتاج المشروع على الأقل وهذه النسبة قابلة للزيادة حسب احتياجات السوق المحلية.

وشدد النقبي على أن المشروع سيساهم في تحسين وضعية ميزان المدفوعات المصري وزيادة الناتج القومي وسيدر عوائد ضريبية كبيرة تساهم في نمو وتعزيز الاقتصاد القومي للبلاد.

وأكد رئيس شركة AOS الإماراتية أنه سيتم تنفيذ المرحلة الأولى من المشروع والتي تشمل محطة صب جاف لتداول البضائع، باستثمارات تبلغ نحو 600 مليون دولار، وتستغرق عملية التنفيذ 18 شهر لبدء التشغيل المشروع على مساحة 275 ألف متر مربع والمخطط له التنفيذ في ميناء شرق بورسعيد.

وتتضمن محطة الصب الجاف معدات شحن وتفريغ ومسطحات تخزينية بطاقة استيعابية 33 ألف طن وصوامع للتخزين بطاقة استيعابية 657 ألف طن ومعدات للتداول تشمل روافع ومعدات شفط الحبوب.

أما المرحلة الثانية في المنطقة اللوجستية سينشأ عليها عدد ستة مصانع وساحة للحاويات ومحطة طاقة حرارية بتكلفة إجمالية 600 مليون دولار وتستغرق عملية التنفيذ 24 شهرا عمل لبدء التشغيل وينفذ المشروع على مساحة 250 ألف متر مربع والمخطط له التنفيذ في المنطقة اللوجستية بامتداد محطة الصب تتضمن مصنع للمكرونة بطاقة انتاجية 450 طنا يوميًا ومصنع للإندومي بطاقة انتاجية 520 ألف قطعة يوميًا ومصنع لاستخلاص وإعداد زيت الصويا بطاقة إنتاجية 5520 طنا يوميًا مصنع لزيت الذرة بطاقة انتاجية 3000 طن يوميًا بالإضافة إلى مصنع لإنتاج الإعلاف الحيوانية وللأحياء المائية بطاقة إنتاجية 4000 طن يوميًا ومطحن قمح بطاقة إنتاجية 2850 طن يوميًا، مشيراً إلى أن تنفيذ المرحلتين الأولى والثانية سيتمان معًا بالتوازي.

أما المرحلة الثالثة مصنع لتكرير السكر والمُحليات بتكلفة إجمالية 400 مليون دولار يستغرق بنائها 24 شهر تبدأ بعد الانتهاء من المرحلتين الأولى والثانية ويقام المشروع على مساحة 250 ألف متر مربع المخطط له في المنطقة الصناعية داخل القطاع الشمالي للهيئة العامة الاقتصادية لقناة السويس فيما سيتولى تنفيذ المشروع واحدة من أكبر الشركات الإماراتية العاملة في السوق العالمي هي شركة AOS للتجارة العامة التي لها أكثر من 25 فرعا على مستوى العالم تعمل جميعها في مجالات التجارة الدولية، حيث تتخصص في السلع الغذائية الاستراتيجية التي تعتبر من محاور الأمن القومي لكل الدول.

وأشار رئيس شركة AOS الإماراتية أن هناك مجموعة من الشركات العالمية تشارك في تنفيذ المشروع اللوجستي بقناة السويس وهي كالتالي:

  • شركة «فلور العالمية» المتخصصة في إدارة المشاريع تحت التنفيذ والاستشارات الأولية التي تصاحب عمليات التشغيل الأولى

  • «شركة بولر السويسرية»، والتي تتولى توريد المعدات والآلات اللازمة للمصانع وخطوط الانتاج وهي من أولى الشركات العالمية في هذا المجال

  • «شركة إيهاف الإماراتية للتخطيط الهندسي»، وهي من كبرى الشركات في الشرق الأوسط في هذا المجال

  • الهيئة الهندسية للقوات المسلحة المصرية والتي ستتولى تنفيذ أعمال المباني والإنشاءات

  • الهيئة العامة الاقتصادية لقناة السويس، التي ستتولى انهاء كافة الإجراءات اللازمة لإتمام التنفيذ وأعمال المتابعة المستمرة طوال عمر المشروع.

◄«شركة الأصدقاء تشارك في المشروع العالمي بقناة السويس»

وفي نفس السياق تشارك «مجموعة شركات الأصدقاء لطحن الغلال» في المشروع القومي اللوجستي بالمنطقة الإقتصادية لقناة السويس، الذي تنفذه «شركة AOS الإماراتية العالمية»، وتعد شركة الأصدقاء واحدة من كبرى شركات طحن الغلال في مصر والشرق الأوسط.

ومن جانبه أكد عاطف أحمد مكرم رئيس مجلس إدارة شركة «الأصدقاء» لطحن الغلال، أن المشروع اللوجستي الذي ستنفذه شركة AOS الإماراتية، يعتبر الأكبر في الشرق الأوسط، سواء من حيث المساحة أو راس المال أو العمالة، أو الإنتاج والوائد.

عاطف أحمد مكرم رئيس مجلس إدارة شركة «الأصدقاء» لطحن الغلال

وأكد مكرم في تصريحات خاصة لـ «اليوم» أن الشركة الإماراتية تقدم خدمات جليلة للسوق المصري حيث تقوم بتوفير نحو 25% من احتياجات السوق المصري من السلع الاستراتيجية ومنها السكر والقمح وفول الصويا والذرة وبذرة عباد الشمس، بقيمة إجمالية وصلت إلى 25 مليار جنيه مصري خلال السنوات الثلاثة الماضية، وبكميات وصلت إلى 2 مليون وربعمائة ألف طن سنويًا من الغلال والحبوب كان نصيب الحكومة المصرية ممثلة في هيئة السلع التموينية 700 ألف طن سنويًا والباقي للسوق المحلي.

وأضاف مكرم أن شركة AOS الإماراتية نجحت خلال عملها طوال الفترة الماضية في مضاعفة عملائها في السوق المصري بمعدل يصل إلى 100% سنويًا، وأن المشروع اللوجستي الذي تقوم به حالياً في المنطقة الإقتصادية لقناة السويس سيوفر نحو 30 ألف فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة.

عن عبد الله تمام

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: