[sg_popup id=1]
الرئيسية \ سياسة \ عزة هيكل : تعلق على بدء الانتخابات الرئاسية ” نختلف ونعارض ولكن أصواتنا سوف تذهب حتمًا لمن أعاد لنا مصرنا “

عزة هيكل : تعلق على بدء الانتخابات الرئاسية ” نختلف ونعارض ولكن أصواتنا سوف تذهب حتمًا لمن أعاد لنا مصرنا “

كتبت: إسراء ثروت 

علقت دكتوره عزة أحمد هيكل على صفحتها الرسمية بالفيس بوك على بدء الانتخابات الرئاسية قائلة أن السباق الرئاسى والترشح لمنصب رئيس جمهورية مصر العربية بدأ فى ظروف أفضل وأكثر استقرارًا من ظروف 2014 والتى تلت الفترة العصيبة فى حياة مصر والمصريين بعد أن اعتلى المتطرفون الإسلاميون باسم جماعة الإخوان المسلمين كرسى الرئاسة والحكم ومازالوا حتى يومنا هذا يهددون استقرار وأمن المواطن والوطن.

 
وأكدت عزة هيكل أن مصر بعد عهد عبد الناصر والسادات ومبارك تبدأ مرحلة جديدة مع الرئيس عبد الفتاح السيسى واستكمال خطوة فى طريق مصر الحديثة بعد أن عانت مصر من ويلات الإرهاب والتطرف والحكم الدينى الذى كاد يقضى على الهوية المصرية ويحول مصر إلى بؤرة صراع طائفى وعرقى ودينى ويفرط فى الأرض كما يفرط فى الهوية والوطنية.
 
 وأشارت عزة هيكل أن السيسى سوف ينجح شعبيًا او سياسيًا لأنه له تاريخ أربع سنوات ومواقف بطولية وإنجازات على الأرض و فى السياسة الدولية إلا أن السيسى والحياة السياسية والجهات الأمنية عليهم دور فى طرح أسماء للمنافسة حتى لا تكون المعركة الانتخابية هزيلة وضعيفة دون منافسة أمام العالم سواء العربى أو الإفريقى أو الأسيوى بمعنى أن فكرة وجود مرشح رئاسى لا تنتقص من قدر أو مكانة الرئيس السيسى وإنما تعزز من فرص انتخابه، حيث المقارنة سوف تكون فى الغالب لصالحه ولكن المنافسة تفتح المجال التنافسى السياسى وتؤكد أن الديمقراطية والانتخاب الحر هو إحدى ركائز الدولة المصرية .
 
وأكدت هيكل أن الرئيس السيسى أنجز على الأرض ووعد بالعديد من الإنجازات و بالرغم من التحديات فإنه يمضى فى طريقه بثبات ووطنية وعزم وإن كان هناك تقصير من جانب بعض الجهات التنفيذية والوزارات إلا أن حالة الاستقرار الأمنى والأمان التى تنعم بها مصر فى عهد السيسى تستدعى بل تستوجب أن يكمل فترته الرئاسية الثانية، ولذا فإن عليه وعلى إدارته السياسية أن تفسح المجال للتنافس وللمرشحين الرئاسيين دون خوف ودون تربص وعلى الإعلام ألا يبالغ فى تجريح وإهانة ومهاجمة من يفكر فى الترشح ولكنه على أن تكون هناك معايير وضوابط مهنية واخلاقية وسياسية حتى لا يتحول الأمر إلى مسرحية هزلية وفقرة إعلامية ومجال للسخرية والتندر..
 
وختمت كلامها أننا نختلف ونعارض ولكن أصواتنا سوف تذهب حتمًا لمن أعاد لنا مصرنا. 

عن إسراء ثروت

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: