[sg_popup id=1]
الرئيسية \ عاجل \ وزير الإعلام العُماني: تطوير الأداء الإعلامي بما يعزز من مكانة سلطنة عُمان داخلياً وخارجياً

وزير الإعلام العُماني: تطوير الأداء الإعلامي بما يعزز من مكانة سلطنة عُمان داخلياً وخارجياً

عبدالله تمام

أكد الدكتور عبدالمنعم بن منصور الحسني وزير الإعلام  العُماني، أنه تمت صياغة رؤية ورسالة وأهداف وزارة الإعلام لتعكس استراتيجية تطوير الإعلام العُماني مع الأخذ في الاعتبار متطلبات التقدّم والتطور المتلاحق في مجال الإعلام.

وقال: إن “رؤيتنا” هي أداء تنافسي للإعلام العُماني وخدمات إعلامية ذكية. “ورسالتنا” تطوير الأداء الإعلامي العُماني بما يعزز من مكانة سلطنة عُمان داخلياً وخارجياً من خلال تنظيم العمل الإعلامي والارتقاء بأداء الإعلاميين والالتزام بتقديم خدمات إعلامية ذات فعالية وكفاءة عالية.

جاء ذلك خلال بيان وزارة الإعلام الذي ألقاه الدكتور الحسني خلال الجلسة الاعتيادية الثامنة عشرة لدور الانعقاد السنوي الثالث من الفترة الثامنة لمجلس الشوري. وشمل البيان المحاور الآتية :- الإعلام العماني ،- الإعلام الجديد ( الإلكتروني) ،- التدريب والتأهيل للكوادر الوطنية -السياسة الإعلامية العمانية- الإعلام الخارجي والملحقيات الإعلامية ،- الاستثمار الإعلامي الخاص ،- الوزارة ومؤسسات المجتمع المدني

وتطرق د. عبدالمنعم الحسني عن دور الإعلام الفاعل في دعم مسيرة التنمية الشاملة وإنه بحاجة إلى تفعيل ودعمٍ مستمرٍ من مختلف مؤسسات الدولة حتى يؤدي الإعلام رسالته في التعاطي مع مختلف التحديات والمستجدات الداخلية والخارجية واستيعاب حجم التطور والنماء الذي تشهده السلطنة.

وأشار وزير الإعلام إلى سعي الوزارة للتغلب على التحديات التي تواجهها عبر مشاريع وآليات تنفيذية تحقق أهداف القطاع  ففي الجانب التشريعي والتنظيمي تم إعداد مشروع جديد لقانون الإعلام والتوقيع على ميثاق الشرف للمهنة الإعلامية، واعتماد هيكل تنظيمي جديد للوزارة.

وأضاف الوزير بأنه في مجال التدريب والتأهيل تم إنشاء مركز للتدريب الإعلامي، وتنفيذ برنامج تدريبي لمهارات التعامل مع وسائل الإعلام  وتفعيل مسابقة الإجادة الإعلامية، وإيجاد شراكة استراتيجية مع مركز اتصالات الخدمات الحكومية التابع للأمانة العامة لمجلس الوزراء الموقر وفي مجال تطوير الرسالة الإعلامية فقد تم إنجاز الدراسة الاستشارية للاحتياجات المعرفية المستقبلية للجمهور العماني من برامج التوعية، وتشكيل لجنتين للخطاب الإعلامي، وإنشاء مركز الإعلام المجتمعي ضمن مديرية عامة للإعلام الإلكتروني، وإعداد برنامج “تواصل” مع المؤسسات الحكومية.

كما أكد وزير الإعلام أنه في مجال الإعلام الجديد (الإلكتروني)، تبنت الوزارة سياسة إعلامية واضحة الرؤى والأهداف تعمل من خلالها على تطوير الرسالة الإعلامية بما يتفق وحاجات الجمهور وأولوياته مع الأخذ في الاعتبار تنوعها وجودتها وجاذبيتها  وبما يسهم في تعزيز ورفع جودة المحتوى الإلكتروني وقامت الوزارة بتنفيذ عدد من المشاريع والمبادرات أهمها: إنشاء مركز الإعلام المجتمعي واستكمال مشروع التحول الرقمي عبر إطلاق بوابة إعلامية خلال الأشهر القادمة ستكون مصدرًا للمعلومات من خلال نشر البيانات الصحيحة والموثوقة عن السلطنة. 

وقال د. عبدالمنعم الحسني: لدينا التخطيط لإطلاق منتدى حواري سنوي يناقش قضايا الإعلام الإلكتروني بصورة عامة وقضايا الإعلام المجتمعي بصورة خاصة  وتنفيذ برامج تدريبية في مجال الإعلام الإلكتروني من خلال مركز التدريب الإعلامي الذي تم اعتماده مؤخرًا. 

وأوضح الدكتور الحسني أن الوزارة سخّرت جهودها لتدريب وتأهيل الكوادر الإعلامية الوطنية، من خلال إقامة الدورات التدريبية داخل السلطنة وخارجها، والإشراف على المشاركات التي تقدم لهذه الكوادر والحرص على إشراكهم في الندوات والمؤتمرات وحلقات العمل ذات الصلة بالجانب الإعلامي.

وأشار الدكتور الحسني في هذا السياق إلى مشاركة وزارة الإعلام خلال السنتين الأخيرتين بعدد يصل إلى (164) دورة تدريبية داخلية وخارجية وبلغ عدد المشاركين فيها (951) مشاركاً، مؤكداً بأن الوزارة تبذل جهوداً مستمرة لتطوير وتدريب موظفيها وكافة الصحفيين والإعلاميين العاملين في القطاع الإعلامي العام والخاص سعياً لتمكينهم من اكتساب مختلف المهارات الإعلامية وهو ما يؤمل أن يتم تفعيله بشكل أكبر عبر مركز التدريب الإعلامي.

عن رشا همام

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: