[sg_popup id=1]

كلمه حق.

كتب : حسن سلام                                                                                                                                                             قبل أن أبدأ مقالي اود ان اشيد بمؤتمر الشباب السادس مع الرئيس حيث رأيت الشباب يقدم الأسئلة للرئيس ويقوم الوزير من مقعده ليرد علي سؤال الشاب بحضور الرئيس في شبابنا لم نكن نحلم بواحد من المائة من هذا اعتقد وأكاد اجزم أن هؤلاء الشباب الذين يحضرون مثل هذه المؤتمرات سوف يكونوا هم قاده المستقبل وسيقودن قاطره التقدم لمصرنا الحبيبه وفي نفس السياق ادخل في موضوع المقال عن كلمه مراهق ضحكوا علينا وقالوا اتركوه إنه في سن المراهقة سايروه إنه في سن المراهقة لا تُثيروه إنه في سن المراهقة يَعصي أباه وأمه ويرفع صوته عليهما : ( مراهق )!!! يَصحب أصدقاء السوء ويتاخر لآخر الليل ( مراهق )!!! يَكذب ويقصر في الصلاة ويسرق ( مراهق )!!! وهكذا أصبحت كلمة مراهق : جواز السفر لينال به مايريد… ببساطة : هذه خدعة كبرى ، ليجعلونا نتفرج على شبابنا وهم يغرقون في شهواتهم ، ولا نحرك ساكنا ً، بل نبرر لهم بكلمة : ( مراهق )… إنها برمجة العقل اللاواعي له ولمن هو أصغر منه، بأن يستعد من الان!!! فالمجتمع سيغفر لك كل ماتصنعه… حينما تبلغ سن المراهقة . ياسادة ياكرام : بسبب هذا الغزو الفكري نسينا بأن سن المراهقة بداية التكليف الشرعي ، و كتابة الملائكة لما يقوم به من أعمال ، وسيحاسب عليها… إذاً هو سن البلوغ و الرشد وليس الطيش . لاحظوا كيف كان المراهقون قديما : فاتح بلاد الأندلس : عبدالرحمن الداخل21 سنة . فاتح القسطنطينية : محمد الفاتح 22 سنة . قائد جيش المسلمين وفيه كبار الصحابة منهم أبو بكر وعمر : أسامة بن زيد 18سنة . فاتح بلاد السند : محمد القاسم 17 سنة . أول من رمى بسهم في الإسلام : سعد بن أبي وقاص 17سنة . فتح بيته بمكة للنبي صلى الله عليه وسلم وصحبه : الأرقم بن أبي الأرقم 16 سنة . أكرم العرب في الإسلام : طلحة بن عبيد الله 16 سنة . حواري النبي صلى الله عليه وسلم ، وأول من سل سيفه في الإسلام : الزبير بن العوام 15 سنة . سيد قبيلة تغلب ، أقوى قبيلة بين العرب قبل الإسلام : عمروبن كلثوم 15 سنة . قاتل فرعون هذه الأمة (أبو جهل) بغزوة بدر : معاذ بن الجموح 13 سنة ، ومعوذ بن عفراء 14 سنة . حفظ لغة اليهود ب17 ليلة ، ترجمان النبي صلى الله عليه وسلم ، وكاتب الوحي : زيد بن ثابت 13 سنة . ولاه النبي صلى الله عليه وسلم على مكة ، حين خرج للغزو : عتاب بن أسيد 18 سنة . شبابنا اليوم (إلا من رحم الله) 25 سنة… ولا زال مراهق… . انه الغزو الفكري ياسادة!!! اللهم رُد شبابنا وبناتنا وجميع المسلمين ، إليك ردا جميلا… إنها مسؤولية الآباء والأمهات والمجتمع والمنابر والمدارس ،،، فمتى نبدأ التصحيح ؟؟؟                                                                                                                                                              

عن إسراء السخاوى

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: