[sg_popup id=1]
الرئيسية \ غير مصنف \ عبد الله تمام يكتب عن حركة المحافظين.

عبد الله تمام يكتب عن حركة المحافظين.

 

 

فى إطار حصاد مصرنا الحبيبة لثمرات الخير التى بذرها نظام السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي، شهدت دواوين محافظات الجمهورية حالة من الرضا التام عن حركة المحافظين الجديدة، التى |أقل ما توصف به أنها  الأقوى والأجرأ على مدار عشلاات السنوات، لما جمعته من هامات وقامات جميعها مشرف،  ومدعاة للأمل والتفاؤل.

 

فإن نظرنا لمحافظ القاهرة الجديد اللواء خالد عبد العال على سبيل المثال، نجده قامة شرطية أمنية مشرفة، فقد كان مديرا لأمن العاصمة فى وقت  عصيب من تاريخ مصر، وإستطاع أن يحفظ أمن العاصمة، كما حفظ أمن عدة محافظات مصرية تولى زمام أمورها الأمنية.

وإن إنتقلنا من القاهرة إلى قلب صعيد مصر، محافظة أسيوط، نجد اللواء جمال نور الدين وكان نور الدين قيادة أمنية ذاع صيتها لسنوات داخل أروقة وزارة الداخلية، فمشهود له الحزم والكفاءة والتفاني فى العمل،

وقد عمل مفتشًا بوزارة الداخلية عام 2013، وتم ندبه إلى قطاع التفتيش والرقابة كنائب رئيس قطاع بدرجة مدير عام، ثم تم ندبه إلى مساعد الوزير لقطاع التفتيش والرقابة في ديسمبر من عام 2015، وأنتشت محافظة أسيوط بالامل والعزيمة حين سكعت أسمها محافظا لقراها ونجوعها التى تحتاج لمثل نور الدين محافظا.

ومن أسيوط لوسط الدلتا، حيث تقبع محافظة الدقهلية، وقد تولى حقيبتها المهندس كمال جاد شاروبيم، الذى تولى العديد من المناصب القيادية منها، رئيس قسم الهندسة المدنية بجامعة قناة السويس عام 2008م، أستاذ خواص ومقاومة المواد بكلية الهندسة ببورسعيد عام 1999م، أستاذ مساعد بكلية الهندسة ببورسعيد من عام 1994 حتى 1999م، طالب دكتوراه بجامعة هيروشيما باليابان من عام 1986 حتى عام 1990م، ونائب رئيس جامعة السويس لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، وأستاذ خواص ومقاومة المواد بكلية الهندسة بالإسماعيلية.

كما وتولى الدكتور كمال جاد شاروبيم، الإشراف على أعمال الأمانة العامة للمجالس التخصصية، وله سلطة الوزير المختص بالنسبة إلى شؤونها المالية والإدارية والأمانات الفرعية لهذه المجالس طبقا لقرار رئيس الجمهورية رقم 120 لسنة 2017م.

 

و توج  د. عبد العزيز قنصوة  لعروس البحر الابيض المتوسط الأسكندرية، محافظا وأمينا عليها، و قنصوه أستاذ هندسة البيئة بقسم الهندسة الكيميائية بكلية الهندسة جامعة الإسكندرية،  وشغل منصب عميد الكلية منذ 15 يناير 2015 وحتى 14 يناير 2018،  وقَائِما بعمل العميد حتى صدور قرار تعيينه نائباً لرئيس الجامعة،  له العديد من الإسهامات فى العمل كاستشارى مع العديد من الشركات والهيئات الصناعية الكبرى محليا وإقليميا فى مجال تحلية ومعالجة المياه، وحصل على العديد من المشروعات البحثية والتنموية فى معالجة وتحلية المياة باستخدام تكنولوجيا النانو والأغشية فائقة القدرة،  وتباينت نتائج المشروعات بين براءات الإختراع ونشر أبحاث فى الدوريات والمجلات العلمية العالمية المتقدمة.

 

كانت هذه أمثلة طوفنا بها مصر من عاصمتها إلى قلب صعيدها مرورا بساحلها الشمالي، كلها أسماء مشرفة، بعثت فينا الأمل فى غد مشرق نترقب إشراقة شمسه منذ عشرات الأعوام.. حتى تكون مصر كما ينبغى لها أن تكون.. عظيمة.. أم البلاد وعزها.

عن سحر السحلي

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: