[sg_popup id=1]
الرئيسية \ غير مصنف \ جهود عُمانية متواصلة لتطوير الموارد البشرية

جهود عُمانية متواصلة لتطوير الموارد البشرية

 

عبدالله تمام

تمضي سلطنة عُمان بجهودها الحثيثة نحو تنمية الموارد البشرية، وتمضي معها عملية التطوير والتحديث في برامج رفع كفاءة الموارد البشرية، لأن هذه الموارد هي العنصر الأهم في عملية الإنتاج على الإطلاق، وتعد عملية إدارة وتنمية الموارد البشرية ركنا أساسيا في تدوير دفة الإنتاج لجميع المؤسسات الحكومية والخاصة.

يأتي الاهتمام العُماني بتنمية الموارد البشرية، لقناعتها وإدراكها أنها الأداة الفعالة والقادرة على تحقيق الأهداف المتوخاه من قبل المؤسسات، حيث يتوقف هذا النجاح على مدى ما تتمتع به الموارد البشرية من كفاءات وكفايات مهنية عالية وخبرات تتراكم سنة بعد أخرى، وما تبديه الموارد البشرية من حماسة وتفانٍ وإخلاص واهتمام نحو إعطاء ما يسند إليها من أعمال ووظائف.

وتتميز التنمية البشرية في عُمان بأنها تأتي متكاملة ومترابطة مع مسارات عديدة ومجالات مختلفة، وركيزة للتنمية بمفهومها الشامل، وتنطلق من معادلة واضحة وهي أن الإنسان العماني هو الغاية من تحقيق التنمية الاقتصادية الشاملة، وأن تحقيق التنمية يتطلب الاهتمام ببناء المواطن العماني باعتباره الثروة الحقيقية وهو أداة التنمية، ذلك في إطار استراتيجية شاملة وواضحة ومتراكمة للتنمية عبر خطط التنمية المستمرة، وأن يكون التحرك على كافة الأصعدة والمستويات السياسية والاقتصادية والاجتماعية.

وفي هذا الإطار يأتي المؤتمر السنوي الرابع للموارد البشرية الذي تنظمه الجمعية العمانية لإدارة الموارد البشرية اليوم بمركز عمان الدولي للمعارض والمؤتمرات، حيث يركز المؤتمر الذي يحمل عنوان “المستقبل الآن.. فهل نحن مستعدون” على القضايا التنظيمية الرئيسية وتطوير مواهب القيادة، وتوظيف نماذج النمو القائمة على الابتكار وتطبيقاتها، ويضم الحدث معارض لأحدث تقنيات المستقبل في مجال الموارد البشرية.

ويكتسب المؤتمر أهميته، حيث الحضور الكبير من قادة الموارد البشرية وخبراء حلول الموارد البشرية والباحثين الدوليين لمعالجة احتياجات الموارد البشرية المتغيرة، ومن حيث المحاور العلمية التي يناقشها المؤتمر، والأفكار الرائدة في إدارة الموارد البشرية، والوسائل التقنية الحديثة التي تدخل في دعم العنصر البشري.

وإيمانا منها بأهمية التعليم والتدريب والتأهيل للموارد البشرية، أبرمت الحكومة العُمانية عددا من الاتفاقيات مع أطراف دولية، منها الاتفاقية التي تمت بين المجموعة العمانية العالمية للوجستيات “آسياد” والصندوق الوطني للتدريب، من أجل تعزيز التعاون بين الجانبين لتطوير كفاءة الكوادر العمانية في القطاع اللوجستي، ولتحقيق أهداف الاستراتيجية الوطنية لهذا القطاع الحيوي، الذي يشكل أحد أهم سبل تحقيق التنمية خلال السنوات القادمة، سواء في إطار خطة التنمية الخمسية التاسعة (2016 – 2020) أو في إطار رؤية عمان 2040.

عن رشا همام

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: