فرار 25 ألف شخص إلى السودان بسبب استمرار القتال في إثيوبيا

0

كشف قناة الغد فى تقريرها عن فرار 25 ألف شخص من إثيوبيا إلى مدن سودانية مثل القضارف وكسلا وذلك بسبب القتال في إثيوبيا.

وأضاف التقرير أن المفوضية السامية لشؤون اللاجئين بالسودان أعلنت حالة الاستعداد القصوى لمساعدة الهاربين من جحيم القتال من خلال توفير المأوى والمأكل والمشرب للاجئين وترحيلهم لمناطق آمنة وبعيدة عن الحدود.

وتابع أن الأمم المتحدة قدرت أعداد اللاجئين الفارين من إثيوبيا منذ بداية القتال بـ100 ألف شخص وأبدت تخوفها من مصير 96 ألف لاجيء آخر من إريتريا كانوا متواجدين داخل إثيوبيا قبل اندلاع الحرب.

وأشار إلى أن الحكومة الإثيوبية برئاسة آبي احمد اختارت المواجهة العسكرية في إقليم تجراي بعد عامين من الخلاف السياسي الذي بدأ مع وصول “آبي أحمد” لسدة الحكم إذ اعتبرت جبهة تحرير تجراي أن خطط آبي الإصلاحية كانت تسعى لتصفية قياداتها ورموزها فأقدمت “تجراي” على إجراء انتخابات بشكل منفرد رغم قرار إثيوبيا تأجيل الانتخابات بسبب جائحة كورونا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.