أحمد فرحات يكشف مفاجأة: السادات ومبارك وراء ابتعادي عن التمثيل

0

إيمان هاني

كشف الفنان أحمد فرحات أسرارًا جديدة  تنشر لأول مرة ،عن فيلمه الشهير “سر طاقية الإخفاء” الذي تم عرضه في عام 1959، قائلا :”خدعة الإخفاء كانت في استخدام الكاميرا والمونتاج رغم الإمكانات الضعيفة”.

و أضاف “فرحات” خلال تصريحات تلفزيونية، بأن الكاميرا كانت توقف التصوير أثناء ارتداء الممثل للطاقية، ثم تكمل تصوير بعد خروج الممثل من الكادر، بشرط أن يستمر باقي الممثلين في أماكنهم، معقبا:” الخدعة كانت بسيطة جدًا واستطاع تنفيذها المخرج الكبير نيازي مصطفى بكل احترافية”.

وفي سياق آخر كشف سر ابتعاده عن التمثيل، بعد النجاح الكبير الذي حققه في فيلمي “سر طاقية الإخفاء”، و”إشاعة حب”، خلال فترة الستينات، مؤكدًا أنه كان يعمل في تأمين اتصالات الرئيسين الراحلين محمد أنور السادات، ومحمد حسني مبارك.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.