عاجل

أردوغان ينفي لجوء مسؤولين فنزويليين إلى تركيا

متابعة. اسامة خليل
نفي الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ما أشاعته المعارضة الفنزويلية حول لجوء مسؤولين من حكومة الرئيس الشرعي نيكولاس مادورو إلى تركيا.

وقال أردوغان في مقابلة مع شبكة “أن تي في” الإخبارية التركية “لا أحد فر من فنزويلا للجوء إلى بلادي. هذا غير صحيح أبدا”.

وكان زعيم المعارضة الفنزويلية خوان غوايدو الذي نصب نفسه رئيسا، واعترفت به الولايات المتحدة وبعض حلفائها، قد قال في تصريح، إن “مسؤولين غادروا إلى تركيا”.

وأضاف أردوغان “إذا قال مثل هذه الأمور فلأنه لا يعرف تركيا. يجب عليه أن يبدأ بتعلم بعض الأشياء. ليس سهلا أن يكون المرء رجل دولة”.

ودافع الرئيس التركي عن الرئيس الفنزويلي، وقال: “مادورو زعيم تم انتخابه. غوايدو ليس زعيما تم انتخابه ،بعض الدوائر تحاول تسميته هناك حاكما لمحافظة. أي شخص مكانه كان ليخجل من نفسه”.

وأردوغان، أحد أبرز حلفاء مادورو على المستوى الدولي، تربطه صداقة وطيدة بنظيره الفنزويلي منذ سنوات عديدة.

وكان مادورو من أوائل رؤساء الدول الذين دعموا أردوغان بعد محاولة الانقلاب التي استهدفته في يوليو 2016.

وغالباً ما يقارن أردوغان بين محاولة الانقلاب التي تعرض لها في تركيا وما يتعرض له حاليا مادورو في فنزويلا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى