أهم الأخبارعاجلعرب وعالم

أزمة الحكومة البريطانية تمتد للتصويت على طرح الثقة

رويترز:- تعهد رئيس الوزراء البريطاني “بوريس جونسون” اليوم – الأربعاء- بمواجهة مجموعة من الدعوات الموجهة إليه للاستقالة من منصب رئيس الوزراء، لكن تعهده الجريء بالاستمرار قوبل بسخرية وتجاهل من عدد متزايد من نوابه.

أصيب “جونسون” بضربة قوية جراء استقالات مجموعة من كبار زملائه ووزراء الدولة الذين قالوا إنه غير لائق للحكم، وسعى للخروج للتحدي في جلسة أسئلة البرلمان الأسبوعية التي يعقدها رئيس الوزراء.

ومع ارتفاع موجة الاستقالات إلى أكثر من 20 وزيرا، تساءل البعض عما إذا كان بإمكان “جونسون” ملء الوظائف الشاغرة في وقت توجد فيه دعوات للحكومة لمعالجة أزمة تكلفة المعيشة ودعم الاقتصاد الذي يتجه نحو تباطؤ حاد، وربما ركود.

وقد يتم تقرير مصير الحكومة بشكل عاجل في وقت لاحق من اليوم- الأربعاء- في اجتماع لما يسمى بلجنة 1922 التي تحدد قواعد التصويت على ثقة القيادة. وقال متحدث باسم “جونسون”: إنه واثق من أنه سيفوز باقتراح الثقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى