أستاذ بجامعة نيويورك: إيجاد لقاح لكورونا أهم خبر فى عام 2020 وفايزر أنفقت مليار دولار

0

قال الدكتور هانى عياش، الأستاذ بجامعة نيويورك، إن أساسيات تصنيع لقاح كورونا تسير بإجراءات معينة، وروسيا أكدت أنها ستوفر اللقاح دون أن تحصل على موافقة من منظمة الغذاء على مرحلة الأمان، كما أن روسيا لم تعلن عن اللقاح عن دراسة كاملة، والبلاد التى لا تتسم بالشفافية فى اعلان الآثار الجانبية للقاحهم سيحدث مشكلة كبيرة.

وأضاف عياش خلال برنامج “المصرى أفندى”، على القاهرة والناس، مع محمد على خير، إن منظمة الدواء العالمية، لن تعطى الموافقة على اللقاح الأمريكى، إلا إذا تأكدت من فعالية اللقاح، أما اللقاح الروسى فلا أحد يعلم إلى أى مرحلة وصل، أما اللقاح الصينى، فتم إيقافه فى البرازيل.

وتابع، الشهر المقبل سيشهد انتشارتوزيع دواء ولقاح فايزر فى أمريكا، لأنه حصل على 90 % من صلاحيته لدى منظمة الدواء وهى نسبة كبيرة للغاية لتحويل الكورونا إلى شيء مثل “الحصبة”، والعام المقبل، سيشهد فى بدايتها اصابات قليلة للغاية، وتتراجع الاجراءات الاحترازية.

وأردف عياش، اللقاح الجديد يعالج كورونا الحالى، ولكن فى النرويج هناك تحور فى الفيروس، وبالتالى إذا انتشر هذا الفيروس الجديد، سيكون علينا إيجاد لقاحا جديدا يلائم هذا التحور.

واستطرد عياش، المشكلة التى ستواجه الشركة المصنعة للقاح هو ضرورة وجوده فى درجة حرارة 70 تحت الصفر، ولابد أن يعرف العالم كله كيف ينقل اللقاح، ولكنى أعتقد أن إيجاد لقاح هو أهم خبر فى عام 2020، فالشركة حصلت على مليار دولار من الإدارة الأمريكية لإيجاد اللقاح.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.