«سيمكس» أسمنت أسيوط.. رحلة عطاء في حب الوطن

0

عبدالله تمام

سيمكس أسمنت أسيوط، ليست مجرد شركة مصرية رائدة في صناعة الأسمنت، ولكن تمتد نشاطها لتشمل الكثير على الأصعدة التعليمي والإنسانية والبيئية.

تقيم شركة أسمنت أسيوط، العديد من الفعاليات على مدار العام، بهدف دعم التعليم وذوي الهمم والاهتمام بنظافة البيئة وتطوير القدرات التعليمية للطلاب.

جلسة مدرسية لمكافحة السمنة والأنيميا

في إطار خطة الدولة التي تهدف إلى خفض مُعدلات الأنيميا والسمنة، قامت سيمكس بتنظيم جلسة توعية غذائية في مدرسة السلام بقرية منقباد بأسيوط. خلال الزيارة، قام أساتذة مختصين بالتغذية من كلية الطب بجامعة أسيوط بتعريف الطلاب بأنواع الأغذية التي ينبغي عليهم تجنبها، والأضرار التي تُحدثها في أجسامهم. كما قاموا بإستعراض أُسس التغذية السليمة ولفت إنتباه الحضور للأغذية الصحية الأساسية التي يمكن للأطفال العثور عليها في منازلهم بصفة يومية. وحتى يتم تشجيع الطلاب على السير بنظام صحي سليم، قامت سيمكس بتوزيع وجبات صحية خفيفة للتأكيد على أن بناء مستقبل أفضل يبدأ بالأجسام السليمة.

مبادرة موظفي سيمكس للرسوم المدرسية

إستشعارًا للمسؤولية تجاه مجتمعهم، قام موظفي سيمكس بإجراء دعوة لزملائهم للتكاتف ولجمع مبالغ مالية لمعاونة الأطفال المعوزين والمحرومين في المدارس ومساعدتهم على إكمال تعليمهم في العام الأكاديمي ۲٠۱۹-۲٠۲٠. وعلى الرغم من أن الرسوم المدرسة الحكومية رسوم محدودة للغاية، إلا أنها مع ذلك لا تزال تمثل عائقا يحول بين طفل الأسرة الفقيرة وبين فرصة تعليمه. ولهذا، فقد قام موظفي سيمكس بالعمل على إزالة الحواجز أمام الأطفال الذين تمكنوا من الوصول إليهم. ومع جهودهم وتضافرهم في هذا الامر، تمكنوا من تغطية الرسوم المدرسية للفقراء من الأطفال في سبع مدارس.

التبرع بالدم! عطاء من القلب يُمنح للأخرين!

ما هو أعظم نموذج للعطاء؟ إنه العطاء الذي تمنح فيه جزءً منك إلى غيرك. إنه ولا شك عطاءُّ مُميزملمحه الأساسي التشارك في الصحة والعافية. يترجم هذا العطاء كإلتزام من موظفينا تجاه حملة التبرع بالدم التي ينظمها مصنع أسمنت أسيوط عامًا بعد عام. فمع كل تبرع، يتم إنقاذ حياة ثلاثة اشخاص، حين يتم فصل الدماء المُـتبرع بها لثلاثة منتجاتٍ طبية وإسعافيه مختلفة. تحية كبيرة وتقدير بالغ لكل من وضع نصب اعينه صحة الآخرين وعافيتهم ورفاهتهم!

حفلات زفاف جماعية بمحافظة أسيوط

تضافراً من أجل هدفٍ نبيل، قامت سيمكس بالتعاون مع عددٍ من الشركات الرائدة التي تعمل في أسيوط لرعاية حفل الزفاف الجماعي الذي أُقيم في المحافظة في فبراير الماضي. وقد نشأت هذه المبادرة في إطار التنسيق مع جهود المحافظة للمعاونة على خفض التكلفة العالية للزواج في مصر. وقد تعاونت الجهات الراعية لتوفير الأثاث لثمانين من الأزواج وكذلك توفير الأجهزة الكهربائية وهداية نقدية، مع إقامة حفل زفاف لا ينسى للإحتفال بهم.

التطوع المستمر مع “إنجاز” من أجل الشباب

قام موظفون من سيمكس بالتطوع مع مؤسسة إنجاز وذلك للفصل الثاني على التوالي. فبالعودة إلى نفس المدرسة لمرة ثانية، شعر جميع المتطوعين بالسعادة عند رؤية الطلاب الجدد يتحدثون حول المساهماتٍ التي سبق وأن قدمها زملائهم بسيمكس بالتعاون مع إنجاز.قام المتطوعون بتعريف الطلاب بريادة الأعمال والثقافة المالية والمهارات التي تؤدي إلي جاهزيتهم للعمل مستقبلا. وتواصل سيمكس مساهمتها في إجراء لقاءاتٍ ومقابلاتٍ مُـثمرة يتم من خلالها تحسين فرض الشباب في التوظيف وفي الإستعداد للعمل.

سيمكس تدعم الفن الهادف

في إطار رعاية الثقافة وتقديرا لمن يمارسون الفن الهادف، قامت سيمكس بدعم  ۲٥% من إجمالي قيمة ٤۰۰ تذكرة مقدمة للعاملين لحضور مسرحية أشرف عبد الباقي “جريمة في المعادي”. وقد استضاف المسرح الرئيسي لجامعة أسيوط عرض المسرحية في أبريل الماضي. وقد تبرع شريف عبد الباقي وفريقه بجميع إيرادات المسرحية إلى المعهد القومي للسرطان، حيث اعطوا بذلك مثالا على كيفية قيام الفنانين بالمساهمة الصادقة ورد الجميل لمجتمعهم.

طفل واحد يبتسم ويتبعه العالم بأسره

في أبريل الماضي، قامت مجموعة من موظفي سيمكس من أقسام مختلفة بالقيام سويا بعمل طيب! قامت المجموعة بزيارة داري أيتام الحنان والصفا في أسيوط للاحتفال بيوم اليتيم مع الأطفال. وخلال اليوم، خرج كل من الموظفين والأطفال عن نظامهم الروتيني اليومي وتشاركوا  سويا في العديد من النشاطات. وقد رحب الأطفال بالموظفين بأغاني ترحيب تأسر القلوب، ثم بدأت أجواء الضحك والحماسة تسود عندما حان وقت اللعب. إنتهي اليوم بتوزيع هدايا على الأطفال مع تقديم الوعود بالعودة مرة أخرى.

العنوان الثاني:

دعم التعليم من أجل مستقبل أفضل

سيمكس واسلسكا يحتفلان بخمسة أعوام من الشراكة المثمرة في صعيد مصر

لا تزال سيمكس مستمرة في الشراكة مع كلية إدارة الأعمال الفرنسية “اسلسكا” في مصر. وباعتبارها جهة رائدة في المجال التعليمي، تقدم اسلسكا في مصر خبرة تعليمة متميزة للطلاب الراغبين في الحصول على درجة الماجستير في إدارة الأعمال. وتسهم هذه الشراكة في نقل الخبرات المتميزة من العاصمة القاهرة إلى  مدينة أسيوط، إحدى كبرى مدن صعيد مصر، وتقع على بعد ٤۰۰ كيلومتر من مدينة القاهرة.

وللعام الخامس على التوالي، تواصل سيمكس رعاية العملية التعليمية لطلاب ماجستير إدارة الاعمال في صعيد مصر من خلال تحمل نسبة %۲۰ من الرسوم الدراسية، كما تستضيف الفصول الدراسية في مقارها. أثمرت هذه الشراكة عن تخرج ۲۱٥ طالب ممن حصلوا على تعليمهم  بالقرب من محافظاتهم بدلا من الاضطرار للسفر إلى القاهرة وتحمل تكاليف الإنتقال والإقامة بها.

علقت زينب حجازي رئيس قطاع العلاقات الإستراتيجية بسيمكس مصرقائلة “هذه الشراكة تخلق قيمة عظيمة بالنسبة للهيكل الديموغرافي والإجتماعي في محافظات صعيد مصر، حيث أن الكفاءات عادة ما تغادرالمحافظات متجهة إلى مدن أكبر مثل القاهرة أو الأسكندرية للحصول على وظائف وفرص أفضل.” كما أضافت “بوجود هذا البرنامج لدينا، سيتم تغذية بيئة الأعمال على المستوى المحلي بموارد ملائمة سواء على مستوى التوظيف أو ريادة الأعمال. وهذا بالتالي سيعمل على إستدامة العملية التنموية للمحافظات وسيشجع على دعم اللامركزية”.

شركة أسمنت أسيوط توقع بروتوكول تعاون مع مجمع التعليم التكنولوجي المتكامل بأسيوط

شهدت فعاليات المنتدى الرابع للشراكة بين المجمعات التكنولوجية والصناعة والذي إنعقد بجامعة أسيوط حفل توقيع بروتوكول تعاون بين شركة أسمنت أسيوط ومجمع التعليم التكنولوجي المتكامل بأسيوط. بموجب البروتوكول، تدعم أسمنت أسيوط طلبة التعليم الفني الذين يتلقون محاضراتهم النظرية في مقر المجمع التكنولوجي وتتيح لهم الورش الكهربائية والميكانيكية الخاصة بمصنع الأسمنت من أجل الجزء العملي.

تم إقامة مجمعات التعليم التكنولوجي المتكامل في المحافظات المختلفة بدعم من صندوق تطوير التعليم برئاسة مجلس الوزراء. وفي أسيوط، يحظي المجمع بدعم من وزارة التعليم الألمانية، والغرفة الألمانية العربية للصناعة والتجارة، وبنك التعمير الألماني. يقوم المجمع بتدريس مناهج التعليم الفني الألمانية، ويقضي الطلاب فترة سبع سنوات يحصلون بعدها على مؤهل دراسي معتمد طبقاً لكل من المعايير المصرية والألمانية على حد سواء.

“يسعدنا أن نتعاون مع المجمع التكنولوجي في أسيوط لدعم التعليم الفني في المحافظة”، علقت زينب حجازي رئيس قطاع العلاقات الإستراتيجية بسيمكس. كما أضافت، “إن العامل المُدرب الماهر قد أصبح عملة نادرة اليوم، وأصبح تعاون وتكاتف كل الجهات من أجل رفع كفاءة العامل المصري هدف إستراتيجي. سنظل نبحث دائما عن فرص تمكننا من أن نضمن غد أفضل لقطاع الصناعة في مصر”.

زيارة طلبة كلية العلوم لمعمل الأسمنت في مصنع أسمنت أسيوط

في إطار الجهود المبذولة لتعزيز التعليم وتشجيع التكامل بين المعرفة بالعلوم التطبيقية والتطبيقات الصناعية، قام معمل الأسمنت بشركة اسمنت أسيوط مرة أخرى بإستضافة مجموعة مكونة من ثلاثة عشر طالباً من السنة النهائية بكلية العلوم بجامعة أسيوط. وخلال الزيارة، إطّلع الطلاب على المعدات المستخدمة في التحليل الفيزيائي والكيميائي للأسمنت. كما أتاح المعمل لهم الفرصة لإثراء خبراتهم التعليمية مع التطبيق العملي. ويعتبر هذا التدريب العملي بمثابة إحدى أعمدة وأسس برنامج “تكنولوجيا الخرسانة” الذي ترعاه سيمكس ويقدمه أحد الخبراء الفنيين لديها.

مؤتمر “ذا تشويس” الأكاديمي في جامعة أسيوط

بإعتبار سيمكس شركة تؤمن بأهمية الفعاليات التي تتبنى تعليم الشباب وتمكينه، فقد تولت الشركة الرعاية الرسمية لمؤتمر “ذا تشويس”، وذلك بالتعاون مع جامعة أسيوط وتحت إشراف السيد وزير التعليم العالي. وقد أعربت الجامعة وكذلك مؤسسة الأمديست خلال المؤتمر عن طموحهما لتحسين فرص الشباب من خلال زيادة إمكانية توفير منح التدريب والتعليم. وفي هذا الصدد، تهدف الجامعة إلى تقليل الفجوة بين المناهج التعليمية ومتطلبات سوق العمل، وتسعي إلى تبادل الخبرات العملية مع القطاع الخاص يتيح التعرف على فرص العمل المتاحة بسهولة أكثر.

سيمكس ترعى مسابقة “إنجينيرنج زون” بكلية الهندسة بجامعة اسيوط

تولت سيمكس رعاية المسابقة السنوية الثالثة “إنجينيرنج زون” التي جرت في كلية الهندسة بجامعة أسيوط، وهي مسابقة تسعى إلى تشجيع مختلف القطاعات بالكلية على العمل في مشروعات تتناول المشكلات القائمة حاليا. وقد استقبلت المسابقة هذا العام ۹ مشروعات مختلفة مقدمة من ۱۰٨ طالب وطالبة.

وفي إطار مشروعاتهم، كان يتعين على الطلاب العمل على إحداث التكامل بين جميع تخصصات أقسام الكلية، بحيث يمكنهم توفير الحل الأمثل. توفير الحل الأمثل للمشكلات الحالية أمرًا إستدعي من الطلاب الكثير من العمل  الميداني والتعامل مع مختلف الجهات الحكومية لضمان توفير حلول مُجدية وعملية.

إكتشاف ودعم المواهب من أجل مستقبل أفضل

سيمكس تدعم المواهب وتوفر الرعاية للنجم الصاعد “محمود الشاذلي”

تقوم سيمكس بالمساعدة على تمهيد الطريق للشباب بهدف زيادة فرص الإلتحاق بسوق العمل أو ريادة الأعمال، ويتم ذلك في إطار التعاون الوثيق بين سيمكس والجهات الأكاديمية في محافظة أسيوط. وفي هذا الصدد، قامت سيمكس بتوفير الرعاية لمحمود الشاذلي، وهو طالب شاب موهوب من كلية الفنون الجميلة في جامعة أسيوط. وقد ظهرت الموهبة المتميزة لمحمود خلال المسابقة الفنية التي جرت برعاية سيمكس في أواخر عام ۲٠۱۸ في الجامعة.

وقد تنافس الطلاب على إستخدام الأسمنت لإنتاج أعمال فنية في ثلاثة مجالات. وقام الطلاب بعرض أعمالهم الفنية في حضور كارلوس جونزالز، نائب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لسيمكس، وزينب حجازي رئيس قطاع العلاقات الإستراتيجية بالشركة. حضر المعرض كلا من د. طارق الجمال، رئيس جامعة أسيوط، ود. شحاتة غريب، نائب الرئيس لشئون التعليم والطلاب، ود. محمد ثابت بدري، عميد كلية الفنون الجميلة، وذلك لتحية وتشجيع المشاركين على أعمالهم المقدمة.

سيمكس تتولى رعاية أحمد جمال، رياضي السباقات الثلاثية

يوجد بمقار الشركات العديد من الجواهر المكنونة، وسيمكس في مصر لديها إحدى الجواهر!

ففي المقر الرئيسي بالقاهرة، يتولى نجم الرياضة الثلاثية أحمد جمال في سيمكس منصب مدير العمليات وتكنولوجيا المعلومات، وهو يعتبر بمثابة نموذج رياضي متميز. قضى أحمد أعواماً من الجهد والمثابرة ومُمارسة الرياضة والإلتزام، مما جعله يحتل المركز الأول في مسابقة الثلاثي القومية بالسويس خلال عام ٢٠١۹، وذلك عن المجموعة العمرية التي يشارك فيها. وعلاوة على مسابقات الثلاثي، يعتبر أحمد مشاركاً نشطاً في مسابقات الدراجات والسباحة والعدو الأخرى.

وتقديراً لما لديه من موهبة وتأكيداً على أهمية دعم وتعزيز هذه النماذج الرائعة لحفاظ على الصحة والتمتع بالعافية، قررت سيمكس القيام برعاية أحمد ومنحه ما يلزم من دعم، بحيث يمكنه الإستفادة وبأقصى قدرة مُمكنة بما هو متاح لديه من فرص، بل والمشاركة في المزيد من المسابقات.

إكتشاف ودعم المواهب من ذوي الهمم من أجل مستقبل أفضل

“على الرغم من أننا قد يتعذر علينا أن نستمع لأنفسنا، إلا أننا سنجعل العالم يسمعنا!” هذا هو الجانب الإيجابي للشباب من الصم وضعاف السمع في مؤسسة أصداء! إنهم الشباب الذين لم تقف إعاقتهم أمام طموحهم في تحديد حلمهم والسير نحو تحقيقه.

إن قصة سيمكس مع أصداء قد بلغت عامها الثاني الآن. فباعتبارنا كيان مؤسسي، تم تقديم سيمكس لأصداء للعمل كجهة راعية لإحدى مسابقاتها في مجال تصميم وإستخدام الروبوتات. وخلال هذا الوقت، كان من المفاجئ رؤية كم الإهتمام والتفاني الذي بذله فريق المؤسسة لتدريب الأطفال على الأسس العلمية اللازمة لبناء روبوتات فريدة والدخول بها في العديد من المسابقات.

وقد قامت الشركة برعاية فريق الروبوتات من خلال منحهم الفرصة للمشاركة في مسابقة روبوجيمز ۲۰۱۸، وهي مسابقة تم عقدها في الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري بالأسكندرية. وقد نجح الفريق في الحصول على المركزين الأول والثاني في روبوت كرة القدم، وكذا المركزين الأول والثاني في روبوت دفع وتجميع الانابيب.

وفي هذا العام، تولت سيمكس رعاية ما أقدمت عليه أصداء من مشاركة في أولمبياد الروبوت العالمي والذي إنعقد في جامعة النيل، حيث تنافست فرق أصداء مع ما يزيد عن ۱٤۰ فريق لا يعاني من أي معوقات. وللمرة الثانية، تمكنوا من إحراز نتائج مبهرة، حيث إقتنص فريق الناشئين المتنافس المركز الأول في هذه الفئة من المسابقة، أما فريق الكبار فقد حاز على المركز الرابع. وبالتالي، تأهل فريق الناشئين تلقائيا لتمثيل مصر في أولمبياد الروبوت العالمي الذي انعقد في المجر خلال نوفمبر ۲۰١۹. وإيمانا من سيمكس بما يتمتعون به من قدراتٍ وما لديهم من أحلام واسعة وطموحاتٍ بعيدة، فقد قررت سيمكس رعاية رحلة الفريق إلى المجر ومصاحبتهم في مغامرتهم الجديدة.

التنافس مع أصحاب المراكز الأولى على مستوى العالم لا تعتبر مهمة يسيرة، إلا أن فريق الناشئين تمكن من الوصول لهذه المكانة وإبهار الجميع بما لديهم من مشروع الروبوتاتٍ في مجال الطيران بالمدن الذكية. لقد حصل الفريق على جائزة الابداع لليجوالتعليمي LEGO وذلك من خلال تصميم المطار الذكي في تطبيقات المدن الذكية. وقد تم تصنيف الفريق ليكون من ضمن أفضل إثني عشر فريقاً في العالم. وقد كان فريق أصداء هو الفريق الوحيد الي لديه معوقاتٍ في السمع، وذلك من بين 75 فريقا متنافسين في المجر.

تسعد سيمكس بهذه الرحلة مثلما تفتخر أيضا بما وصل اليه المتسابقون، وبمشاركتهم في تحقيق هدفهم والمساهمة في تمكين الأطفال ذوي الهمم في إعادة رسم مستقبلهم بل واكتشاف الفرص أمام اعينهم. كما أن النجاح الذي حققه هذا الفريق من الصغار هو نجاح يمكن من خلاله للمجتمعات المهمشة الأخرى من الوقوف بثبات والسير قدما بل وتحدي الظروف التي وضعهم فيها المجتمع؛ إنه السبيل لخلق القيمة لأنفسهم ولمجتمعاتهم.

عندما يكون دمج أصحاب الهمم هو الغاية والاساس!

متى كانت آخر مرة قمت بالتواصل مع شخص لديه قدرات خاصة أو حسبما هو متعارف عليه عمومًا شخص ذو إحتياجات خاصة؟

بالنسبة لنا في سيمكس، فإننا نتمتع بنمط تفكير يُركز على عملية دمج ذوي الهمم، فنحن نؤمن بأن المواهب بكافة أنماطها وأشكالها هي مواهب يتعين دعمها ورعايتها ومنحها الفرص والمزايا على سبيل تكافؤ الفرص. ولهذا ففي العامين الماضيين، منحنا تعاطفنا وإهتمامنا لهذا الجزء من المجتمع، حيث سرنا في خطواتٍ ثابتة نحو تمكينهم. وإننا في هذه المقالة نلقي الضوء على بعض مبادرات الدمج التي أجريناها وما يرتبط بها من نشاطات.

“مسابقة الانشاءات لذوي الهمم” في جامعة أسيوط

إن الأفراد من ذوي الهمم يواجهون العديد من التحديات في حياتهم اليومية، وذلك بسبب البنية التحتية المحيطة بهم، وهي بنية لا تعينهم على السير قدما في حياتهم العادية. وبالتالي، ففي الأعوام القليلة الماضية، زاد الاهتمام بفكرة أعداد المباني والمنشئات، بحيث يمكنها إستقبال الافراد ممن يستخدمون المقاعد المتحركة، إلا أنه وحتى الآن تعتبر تكلفة تأهيل الإنشاءات وتحويلها لمباني مؤهلة لهذا الامر هي تكلفة باهظة للغاية، مما يحول دون إحداث تطور في هذا المجال.

ومن واقع ذلك الأمر، أجرت سيمكس مسابقة في كلية الهندسة بجامعة أسيوط للتأكيد على فكرة دمج ذوي الهمم في كافة مجالات الإنشاء على إختلاف أنواعها، ابتداءًا من مرحلة التصميم. وقد جرت المسابقة على أربعة محاور تغطي المدارس والمستشفيات وأماكن الإقامة والمباني التجارية، حيث يُطلب من الطلاب تسليم تصميم ملائم من الناحية التجارية ويفي بمتطلبات أي شخص ذو همة.

تجهيزات البنية التحتية ومعدات ذوي الهمم

لا يولد البشر سواء، فالناس تتباين في عرقها أو لونها أو عقيدتها أو سلوكها في الحياة. وبعض الإختلافات ترتبط في أساسها بسرعة إكتساب المعرفة والقدرة على التفاعل مع الآخرين، بل والتعلم بنهج ملائم. ولهذا الغرض، بدأت سيمكس في العمل على تجهيز المدارس الحكومية بفصول لدمج ذوي الهمم، وهي فصول يُمكن من خلالها للأطفال التمتع بطابعهم الفردي وما يتميزون به والتعلم على نحو يلائمهم دون ان يرفضهم النظام ودون الزامهم بالتعامل على نحو يتجاوز قدراتهم.

وقد تم إعداد وتأثيث فصلين بالكامل في أسيوط وتجهيزهما بمواد وأدواتٍ مُساعدة على التعلم بل وبتصميمٍ جذاب. وتستهدف هذه الفصول الأطفال في أعوام المدرسة الابتدائية، وذلك لضمان البدء بسلاسة والاندماج بسهولة في النظام التعليمي.

التوعية بذوي الهمم في المدارس الابتدائية

وصولاً لإنجاح فكرة دمج ذوي الهمم، ينبغي غرس هذه الفكرة مبكرا وعلى نحو تدريجي في عقول الناس وقلوبهم. وبالتالي، فلتحقيق ذلك ليس هناك أفضل من عرض فكرة استيعاب وقبول الاختلاف في أعوام الدراسة المبكرة. ومن هذا المنطلق، قامت سيمكس برعاية مبادرة لعقد جلسات توعية بشأن ذوي الهمم في المدارس العامة، وهي جلسات تهدف إلى حث الطلاب ودفعهم نحو تفهم المزيد عن أوضاع زملائهم بل وقبولهم بينهم. كما يتم تشجيع الطلاب أيضا على اخذ دقيقة من وقتهم لوضع أنفسهم في موضع الآخرين حتى يُمكنهم فهم ما يواجهونه من تحديات.

بيئة أفضل لمستقبل أفضل

إن كل شيء نقوم به في حياتنا له معناه وأهميته! إلا أنه عندما يتعلق الأمر بالبيئة حولنا، فإن الأثر الناشئ عن تصرفاتنا يصبح أكثر أهمية. إذ إن أفعال اليوم تؤثر على حياة وصحة من يعيشون الآن ورفاهة ورخاء الأجيال التي ستأتي من بعد. ولهذا ففي سيمكس نحرص على إتخاذ خطواتٍ ثابتة نحو بيئة أفضل. وفي هذه المقالة، سنتشارك معكم بعض المبادرات التي أجرتها سيمكس في مدة الستة أشهر السابقة في هذا الإطار.

موظفي سيمكس ينضمون لحملة “شباب من أجل النيل”

إنطلقت حملة “شباب من أجل النيل” تحت رعاية جهاز شؤون البيئة وبالتعاون مع وزارة الشباب والرياضة من مركز شباب ناصر بالوليدية بأسيوط وبحضور د.مها غانم نائب رئيس جامعة أسيوط لشؤون خدمة المجتمع وتنمية البيئة. قامت سيمكس برعاية الحدث وساهم متطوعين من الشركة مع الشباب في أعمال تنظيف ضفاف النيل. وحرصاً على سلامة المتطوعين قامت سيمكس بتوفير المهمات اللازمة لحمايتهم من التعرض للملوثات والمواد الحادة أثناء التنظيف.

فرز مخلفات المصنع

خطوة جديدة نتخذها في إطار الجهود المبذولة للحفاظ على نظافة مصنعنا، وهي خطوة تهدف إلى تحقيق هدف أسمي ألا وهو القضاء على هدرالمخلفات. تم إجراء دراسة لغرض تحديد مختلف أنواع المخلفات التي تنتج عن مصنع أسمنت أسيوط. وتم بالتالي إنشاء محطات لفرز المخلفات، وذلك لتسهيل عملية فصل المخلفات من منبعها في الموقع، وتم تطبيق نظام لتجميعها لغرض التخلص منها وبصورة فعالة.

مسابقة الأكياس البلاستيك القابلة للتحلل

في إطار الجهود الرامية لمكافحة آثار الاستهلاك غير المسئول من البلاستيك والتخلص منه على حساب البيئة، أجرت سيمكس مسابقة في كلية العلوم بجامعة أسيوط لغرض التعامل على هذا الموضوع. وقد تم دعوة الطلاب للقيام بإجراء الإختبارات على مختلف التركيبات الكيميائية، وصولاً لوضع معادلة أو صيغة يمكن من خلالها تحلل البلاستيك في غضون 40 يوم بصورة صديقة للبيئة.

مبادرة الاكياس الورقية في مصنع أسمنت أسيوط ومحطات الخرسانة

من واقع أهمية التخلص السليم من النفايات وكخطوة في سبيل تخفيض كمية البلاستيك المُـستخدم حول مصنع أسمنت أسيوط ومحطات الخرسانة الجاهزة، قامت سيمكس بإطلاق حملة جديدة نحو بيئة أفضل عن طريق إستخدام الأكياس الورقية للتخلص من المخلفات والنفايات.

جلسات توعية حول خيارات حماية البيئة

تظل المخلفات البلدية هي العامل الأكثر تأثيرا من حيث مساهمته في كمية النفايات التي يتم إنتاجها في المدن والمناطق الحضرية. وفي هذا الشأن، قامت سيمكس بالعمل على رفع مستوى الوعي، وذلك من خلال إجراء جلسات لتعليم ربات البيوت في قرية منقباد السبل والخيارات المطروحة لحماية البيئة، وهي خيارات يمكنهم تطبيقها بصفة يومية.

ورشة عمل لإدارة مخلفات البناء والهدم

تسعى سيمكس للحفاظ على البيئة ومصادرها ولنشر فكرة إعادة التدوير والتي تواكب هذا الإتجاه محلياً وعالمياً. وفي هذا الإطار شاركت سيمكس بحضور ورشة العمل التي دعا إليها جهاز تنظيم إدارة المخلفات بوزارة البيئة. نُظمت الورشة بالتعاون مع الوكالة الألمانية للتعاون الدولي والبرنامج الوطني لإدارة المخلفات الصلبة بغرض إعداد إستراتيجية متكاملة لإدارة مخلفات البناء والهدم في جمهورية مصر العربية.

rpt

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.