أمنية مثيرة لطفل لم يتجاوز عمره 10 سنوات

0

أكد الطفل عبد الرحمن ماهر ، الفائز بالمركز الثاني في مسابقة نادي قصة الأطفال بالصين، أنه بكى بعدما حقق هذا الإنجاز، لافتا إلى أنه لم يكن يتوقع تحقيقه بسبب شراسة المنافسة بين 30 دولة حول العالم.

وأضاف خلال تصريحات عبر تطبيق “زوم” ببرنامج “صباح الخير يا مصر”، عبر القناة الأولى، أنه ارتدى أزياء صعيدية أثناء تصوير مقطع الفيديو الذي فاز من خلاله بالمركز الثاني لنشر الوعي في الصعيد بخصوص فيروس كورونا المستجد.

وتابع: “كنت أريد توعية الناس بأهمية عدم اتباع الإجراءات الاحترازية وعدم الاستهتار في التعامل مع فيروس كورونا والحرص على استخدام الكمامات”.

وأوضح أنه يكتب قصصًا ثقافية عن المجتمع المصري، مقترحًا بأن يقرأ الأطفال كتابين في العطلة الصيفية على أن يتناقش المعلمين معهم حولهما، ولافتًا إلى أنه يحب القراءة والتمثيل.

وواصل: “أقرأ لطه حسين ورفاعة الطهطاوي ونجيب محفوظ، فقد كانوا يمثلون مصر ويحصلون على الجوائز، وعندما مثلت مصر في المسابقة شعرت بإحساس لا أستطيع وصفه، وأتمنى استكمال مشوار رفاعة الطهطاوي رائد النهضة الحديثة في مصر”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.