أهم الأخبار

أمين عام “مستقبل وطن: الرئيس “السيسي” أعاد ترسيخ العلاقات الخارحية على أسس متينة

يوسف ابوالوفا

 

أكد النائب أشرف رشاد الشريف، الأمين العام والنائب الأول لرئيس حزب مستقبل وطن، رئيس لجنة الشباب والرياضة بمجلس النواب، إن مصر ترسخ لمرحلة تاريخية من توطيد علاقاتها مع الأشقاء العرب، والحفاظ على الأمن القومي المشترك ضد التحديات الراهنة.

نقطة انطلاق للعرب

وأضاف “رشاد” في تصريحات صحفية،أن ثورة 30 يونيو 2013 كانت نقطة الانطلاق نحو تجميع العرب، وتوحيد هدفهم وكلمتهم، وإعادة لم شملهم بما يخدم مصالحهم المشتركة وبما يسهُم في النهوض بمقدرات شعوبهم العظيمة، وكانت البداية لإنهاء فترة من الزمن شهدت جفوة وتباعد في الرؤى والأهداف.

وأشار”رشاد” إلى أن الرئيس السيسي منذ توليه حكم البلاد وهو يعيد ترسيخ العلاقات الخارحية على أسس متينة وراسخة، وخصوصا العلاقات مع الأشقاء العرب، حيث إن العرب يعيشون حاليًا بفضل السياسات المصرية حالة فريدة من التعاون لم يشهدونها منذ عهد الزعيم الراحل جمال عبد الناصر.

وأضاف الأمين العام لحزب مستقبل وطن ، أن مصر تمثل لاعبًا محوريًا في حل الأزمة الليبية، سواء في تبني طرحها في المحافل الدولية، أو من خلال إطلاق المبادرات، مؤكدًا أن “إعلان القاهرة” بمثابة خارطة عمل أمام كافة الأطراف للحفاظ على سلامة واستقرار أراضيهم وإنقاذ بلادهم من السقوط، وتمثل إحراجًا جديدًا للمجتمعات الدولية على صمتها المشين تجاه الأزمة.

وأوضح “رشاد” ان المبادرة تعد هدية من الشعب المصري للشعب الليبي الشقيق ،الذي تربطنا به علاقات ممتدة عبر التاريخ في محاولة جديدة، للحفاظ على وحدة الصف العربي”، مشددا على ضرورة استجابة كافة الأطراف لبنود المبادرة النابعة من تقدير الشرعية واحترام حقوق الإنسان، ووطنية مخلصة وحب شديد من مصر للشعب الليبي.

وشدد على ضرورة تحرك المجتمعات الدولية ودعم المبادرة بما يضمن تنفيذ بنودها بالشكل اللازم الذي يضمن عودة ليبيا إلى شعبها ووقف العبث بمقدراتها، متابعا: “ندعم ونثمن ونحيي مبادرة الرئيس.. ونقف جميعًا حكومة وشعبا ومؤسسات بجانب الدولة الليبية حتى تستعيد استقرارها وسيادة أراضيها”.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق