اخترنا لكحوادث

أول بلاغ ضد محمد رمضان والطيار المفصول للإضرار بسمعة الطيران

جهاد علي

تقدم المحامي مصطفى شعبان، ببلاغ للنائب العام المستشار حمادة الصاوي، ضد الفنان محمد رمضان والطيار أشرف أبو اليسر، كابتن طائرة شركة سمارت للطيران لإحالتهما للتحقيق.

واتهم البلاغ المقيد برقم 8847 لسنة 2020 عرائض النائب العام، أن الفنان محمد رمضان سلك سلوكًا من شأنه الإضرار بوسائل الاتصال أو السيطرة المخصصة للملاحة الجوية، كما أنه عرض سلامة الطيران للخطر، وقاد طائرة دون الحصول على إجازات أو الأهليات المقررة لذلك، وزاول نشاطًا من أنشطة الطيران المدني قبل الحصول على ترخيص من وزير الطيران المدني.

وأوضح البيان، أيضًا أن الفنان قام بعمل من أعمال الطيران المدني دون الحصول على تصريح، كما أنه شوه صورة مصر بالخارج، وأظهر الدولة المصرية بصورة التي تستخف بركاب طائراتها مما أضر بسمعة الطيران المدني المصري، وجعل شركات الطيران ومنظمة الايكاو تضع مصر فى أدنى تصنيف الأمان بالنسبة للطيران المدني وهو ما يؤثر على سمعة الطيران المدني واقتصاد الدولة المصرية.

كما اتهم البلاغ قائد الطائرة الموقوف بأنه اشترك مع المتهم الأول عن طريق التحريض والمساعدة بأن سهل له القيام بالجرائم محل المبينة سلفًا بالمخالفة لواجبات وظيفته، بالمخالفة لنصوص المواد 169 و172 و173من قانون الطيران المدني رقم 28 لسنة 1981 المعدل بالقانون رقم 136 لسنة 2010.

وذكر أن الفنان محمد رمضان، في وقت سابق، نشر  على موقع التواصل الاجتماعي «انستجرام»، مقطعًا مصورًا يوضح أنه يقود إحدى الطائرات أثناء اقلاعها، بعد قيامه من مقعد الركاب الخاص به وأعلن توجهه لغرفة القيادة الخاصة بالطائرة، وأنه سيقوم بقيادتها ليكون بعدها ما قرر، حيث يظهر الطيار أشرف أبو اليسر، وقد أفرغ له المقعد الخاص بجانبه بعد إصداره أوامر للطيار المساعد بترك المقعد الخاص به ليقوم رمضان بقيادة الطائرة، ويعلن عبر المكبر الصوتي الداخلي للطائرة أنه من يقود.

الصراع بين محمد رمضان والطيار 

وعلق الفنان محمد رمضان على ما قاله الطيار أشرف أبو اليسر، الموقوف عن العمل مدى الحياة، بسبب سماحه لرمضان بدخول كابينة الطائرة والتقاط صور وفيديو.

ونشر محمد رمضان مقطع فيديو خلال حساباته الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي، يوضح فيه أنه تواصل مع الطيار وعرض عليه العمل لكنه رفض.

وأوضح رمضان أن الطيار يطالب بتعويض 9 مليون ونصف وهم إجمالى راتبه في الفترة المتبقية له بالعمل وترك رمضان الحكم للجمهور.

وقال رمضان خلال الفيديو: “أنه تواصل أول أمس بأحد أصدقائه مدير في شركة للطيران الخاص، وسرد له القصة وطلب منه إرسال السيرة الذاتية له وسيتم عودته لعمله في خلال أسبوع”.

وأشار أيضًا قائلاً: “الطيار رفض إرسال السيرة الذاتية له بحجة أن رخصته تم سحبها، ولم يتمكن من مزاولة مهنته مجددا، وأرسل الطيار المحامي الخاص به وجلس مع محاسب الفنان محمد رمضان وأبلغه بأن الطيار أشرف أبو اليسر كان متبقي له 3 سنوات قبل المعاش”.

وأضاف: “تم احتساب الثلاث سنوات، بالإضافة إلى مكافاة نهاية الخدمة وتم تقدير مبلغ مالي تعويضا للطيار بقيمة 9 ملايين ونصف مليون جنيه”.

وناشد جمهوره للحكم قائلاً: “أنا سايب الحكم لكل من علق وقال انني تخليت عن الراجل، ولو انتو شايفين إن ده يرضي ربنا، انا هعمل ده تمام عادي جدا، وأنا سايبلكم إنتو الرد”.

لمشاهد الفيديو والقصة كاملة أضغط هنا 
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق