أول تعليق لمرصد الأزهر على تهديد «داعش» بمهاجمة الغرب

0

علق مرصد الأزهر الشريف لمكافحة التطرف والعنف على التهديدات التى أرسلها تنظيم داعش الإرهابي بإرسال مقاتليه على من أسماهم ب «الأعداء» كالصواعق النارية، متوعدًا من يعترض طريقه بالسيوف، وذلك وفق ما نشرت صحيفة «لاراثون» الإسبانية.

وأضاف التنظيم الإرهابي عبر إحدى منصاته الإعلامية باللغة الإسبانية، أنه سيظل يهاجم الغرب حتى آخر لحظة، موضحًا أن لديه أفضل قادة في العالم، قادرون على «نشر النور في الظلام، وأنهم الأبطال الشجعان الذين يمتطون خيولهم مثل ثوران البركان»!

من جانبه أكد مرصد الأزهر لمكافحة التطرف فى بيان له أن تنظيم «داعش» الإرهابي يحاول إثبات وجوده، خصوصًا مع توجيه هذا التهديد إلى «إسبانيا» التي يتخذ تاريخها الإسلامي ستارًا لترويج شعاراته الجوفاء، بعد أن أصبح خالي الوفاض من أية سيطرة حقيقية على الأرض.

وأوضح المرصد أنه لا ينبغي الاستهانة بمثل تلك التهديدات، خاصَّة وأن تنظيم «داعش» الإرهابي قد نفَّذ هجمات «برشلونة» التي وقعت في 2017 بعد أن أطلق تهديده بوقت قصير.

ونبه المرصد إلى ضرورة أن تتأهَّب السلطات لصدِّ أي هجوم محتمل، في الوقت الذي يستقطب فيه التنظيم عناصر جديدة عن طريق الإنترنت، والتي من المحتمل أن يستخدمها في تنفيذ هجمات إرهابية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.