إبراهيم عيسى: إلغاء النصوص الدينية من مناهج غير مادة الدين قرار جرئ والهجمة ضده مُدبرة

0

أكد الإعلامي إبراهيم عيسى، أن الدولة المصرية نفت قرار إلغاء دراسة النصوص الدينية في المناهج التعليمية، إلا أن وجه نظرة بأن إلغاء دراسة الآيات القرانية في غير كتب مادة الدين قرار جرئ، كإلغاء الآيات الدينية من منهج اللغة العربية وباقي المواد الأخرى، موضحًا أن هناك حملة شُنت ضد هذا القرار.

وأضاف إبراهيم عيسى، ببرنامج “حديث القاهرة”، المُذاع عبر فضائية “القاهرة والناس”، أن معركة التعليم ليست سهلة، مشيرًا إلى أن احاديث إلغاء النصوص الدينية من المناهج ليست شائعة، حيث إن هذا الموضوع تم التطرق اليه في مجلس النواب، كما أن وزارة التربية والتعليم قابلت هذا الموضوع بالقبول الحسن بالموافقة على عدم تدريس النصوص الدينية في غير مادة الدين.

وأشار إلى أن هجمات مواقع التواصل الاجتماعي ضد قرار إلغاء النصوص الدينية من المناهج غير مادة الدين هي هجمة مدبرة ومُحكمة وبقصد، مؤكدًا أن وزير التربية والتعليم مشغول بطرق وآليات التدريس بعيدًا عن جوهر التعليم ومناهجه.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.