إبراهيم عيسى: البطالة زادت في فئة التعليم المتوسط بعد كورونا

0

أكد الإعلامي إبراهيم عيسى، أن هناك تغيرات كثيرة في سوق العمل بسبب الأزمات الناجمة عن فيروس كورونا، موضحًا أن تعريف العمل مراوغ وله الكثير من التعريفات التي من الممكن أن ترفع نسب العاملين بالدولة، أن أي شخص يعمل ليوم واحد في الشهر يسمى عاملًا ويدخل تحت طاولة العمالة.

وأضاف إبراهيم عيسى، خلال تقديم برنامج “حديث القاهرة”، المُذاع عبر شاشة “القاهرة والناس”، أن العمالة غير الرسمية ليس له عقود أو تامينات ولا يعمل بشكل قانوني، و83% من العمالة في مصر غير رسمية، مشيرًا إلى أن 39% من العمالة داخل القطاع الرسمي “الحكومة” غير رسميين، ونسب العمالة غير حقيقية، مؤكدًا أن فيروس كورونا تسبب في أنخفاض معدل التشغيل بداية من يونيو 2019 حتى يوينو 2020، والتي كانت 38% لـ35%، وكان أعداد المتعطلين 2019 بـ 2مليون 94 ألف وزاد لـ2 مليون و574 ألف، ومعدل البطالة زاد لـ9.6.

وأوضح أن البطالة زادت في الفئة للتعليم المتوسط وقبل الجامعي أكثر من المؤهل الجامعي؛ نظرًا لان المؤهلات المتوسطة يمكن الاستغناء عنهم سريعًا، وهم الكتلة الكبيرة للعمالة غير الرسمية، ويجب تطويرهم، متابعًا: “العمالة المصرية في الدول العربية بـ68%، والعمالة المصرية في أمريكا لـ17% والدول الأوروبية لـ10%، وأستراليا بـ2.8%”، وهناك مؤشر بان هناك مليون عامل مصري بالخارج عاد للعمل بالسوق المصري، وسوق العمل سيواجه أزمه كبرى.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.