غير مصنف

إطلاق منظومة التأمين الصحي الشامل أول يوليوالقادم ببورسعيد

كتب: زكريا المختار

أعلن الدكتور محمد هاني غنيم نائب محافظ بورسعيد أنه سيتم تطبيق المرحلة الأولى من منظومة التأمين الصحي الشامل في 11 مستشفى تخصصي ببورسعيد و 35 وحدة ومركز طبي مع بداية إطلاق المنظومة في شهر يوليو القادم يتزامن ذلك مع اعلان محافظة بورسعيد أول محافظة رقمية خاصة و أن توجهات الدولة الحالية تركز على بناء الإنسان سواء في التعليم أوالصحة ، جاء ذلك خلال الندوة التي عقدها مجمع اعلام بورسعيد التابع للهيئة العامة للاستعلامات لمناقشة استعدادات المحافظة لبدء تفعيل منظومة التأمين الصحى الشامل بحضور الدكتور محمد غالب مستشار منظمة الصحة العالمية واستشاري التامين الصحى . واكدت الاستاذة مرفت الخولى مدير عام اعلام القناة ومجمع اعلام بورسعيد أنه سيتم البدء فى تطبيق منظومة التأمين الصحى الشامل هذا العام 2019 فى محافظة بورسعيد وتهدف هذه المنظومة إلى إصلاح النظام الصحى الحالى من خلال تضافر الجهود خاصة خلال الفترة الأولى من العمل بها وهو الأمر الذى سوف يترتب عليه إحداث طفرة فى الخدمة الصحية المقدمة للمواطنين وتوحيد المنظومة الصحية فى مصر. واستهل دكتور محمد غنيم اللقاء بالاستماع الى اسئلة السادة الحضور واستفساراتهم حول المنظومة الجديدة وكيفية تطبيقها والاستفادة منها . و أضاف أن أهم ملامح نظام التأمين الصحى الشامل تتمثل فى فصل التمويل عن تقديم الخدمة وأنه نظام تكافلى ويغطى جميع أفراد الأسرة وقائم على التكافل بين الغنى والفقير وبين الذى يتمتع بصحة جيدة ومن يعانى من الأمراض إلى جانب أنه نظام إلزامى يطبق على جميع أفراد المجتمع . وأكد دكتور غنيم أن هيكل النظام الجديد سيتكون من وزارة الصحة باعتبارها المسئول الأساسى والاستراتيجى عن القطاع الصحى والصحة العامة والنفسية والوقائية والإسعافية والطوارئ، إلى جانب الهيئة العامة للتأمين الصحى الشامل والمنوطة بإدارة وتمويل النظام ، والهيئة العامة للاعتماد والرقابة الصحية وذلك بهدف إيجاد منظومة جديدة أكثر فاعلية وجودة فى تقديم خدمات الرعاية الصحية لجميع فئات المجتمع المصرى. و شرح سيادته المنظومة الجديدة التى تتكون من 3 هيئات الأولى هيئة التمويل وهى المنوط بها توفير المتطلبات المالية للمنظومة و الهيئة الثانية وهى مقدمى الخدمة والتى تشمل ( دكتور – ممرض – فنى – عامل ) والتى يتم اجراء اختبارات قياس شخصية للعاملين فيها وتأهليهم وتدريبهم على التعامل فى المنظومة الجديدة والهيئة الثالثة هى هيئة الرقابة والإعتماد وهى تتبع مباشرة رئيس الجمهورية وذلك للتأكد من تقديم اعلى جودة مقدمة فى الخدمة . فيما اكد نائب المحافظ ان المنظومة الجديدة للتأمين الصحى الشامل سوف تتميز بوجود مستشفى حديث متطور للحوادث ببحر البقر خدمة لاهالى قرى جنوب بورسعيد واول مستشفى على محور 30 يونيو الجديد .وحول تمويل منظومة التأمين الصحى الشامل أشار الى أنها تأتي من حصيلة اشتراكات المؤمن عليهم من أصحاب الأعمال والعاملين لديهم وحصيلة رسوم استخراج أو تجديد رخص القيادة ورخص تسيير المركبات وحصيلة التعاقد للانضمام إلى النظم بالنسبة للعيادات الطبية ومراكز العلاج والصيدليات وشركات الأدوية وحصيلة استخراج تراخيص المستشفيات والمراكز الطبية وحصيلة المساهمة التكافلية وحصيلة طوابع لصالح النظام عند تلقى الخدمة وستتحمل الخزانة العامة اشتراكات غير القادرين وأسرهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى