محافظات

إعلام دسوق يناقش ركائز التعليم الفني الأساسية للتنمية الاقتصادية

علاء حمدي

 

إن التعليم الفني هو الركيزة الأساسية و التي من خلالها يتحقق التقدم الاقتصادي ويساهم في الحد من البطالة بين الشباب. جاء ذلك خلال الندوة التي نظمها مركز إعلام دسوق التابع للهيئة العامة للاستعلامات تحت إشراف أ/ رضا الخطيب – مدير مركز إعلام دسوق – بمدرسة دسوق الصناعية للبنات بعنوان (التعليم الفني ركيزة أساسية للتنمية الاقتصادية) حاضر فيها أ/ سمير ماضي – مدير عام إدارة التعليم الفني بإدارة دسوق التعليمية و أدار اللقاء أ/ محمد عبد الرحمن مسئول البرامج و الأنشطة الإعلامية بمركز إعلام دسوق و قد تم التأكيد خلال الندوة على أن التعليم الثانوي الفني من أهم محاور استراتيجية مصر للتنمية المستدامة 2030 لدوره المحوري في التنمية الاقتصادية،
كما أن التعليم الفني يهدف إلى إعداد و توفير العمالة المدربة و تعليم المهارات الإنتاجية في مجالات الصناعة والتجارة والزراعة بهدف إحداث تنمية شاملة، و لهذا يجب حشد طاقات المجتمع لجعل التعليم الفني استثمارا قوميا منتجا و ركيزة للعمل الحر و المشروعات الصغيرة. لذلك فإن تطوير التعليم الفني يعتمد على تحليل احتياجات سوق العمل الحالية و المستقبلية والعمل على تطوير المناهج و التركيز على الجانب العملي أكثر من النظري و الاهتمام بالطالب و إكسابه المهارات الحياتية و الفنية و القدرة على التكيف مع التطورات التقنية و التكنولوجية. كما يجب إمداد المدارس بالتجهيزات اللازمة و رفع كفاءة المدرسين، و الإدارة المدرسية و توفير فرص التدريب و العمل بالمصانع و الشركات ، مع ضرورة تغيير نظرة المجتمع للتعليم الفني؛ لأن التعليم الفني يعد قضية أمن قومي لأنه أساس نهضة و بناء الدولة و هو ركيزة التنمية لأنه المصدر الرئيسى لإمداد سوق العمل بالعمالة الفنية المدربة حرفيا، و التى تلعب دورا هاما فى تنمية البلاد.

الرابط:

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق