أخبار أسيوطتحقيقاتمحافظات

إكرام الميت تركه .. أزمة مفتش الصحة وراء معاناة أهل المتوفي بمستشفيات جامعة أسيوط

  • رجل أعمال يبدى استعداده للتبرع بإقامة وتجهيز غرفة لمفتش الصحة 5 نجوم ومكيفة وبها فرش أعلى طراز وماكينة تصوير
  • مرتضى العربى : اتففنا مع وكيل وزارة الصحة بتحمل النواب تجهيز الغرفه فى مستشفى الجامعه خلال الاجازة
  • قارئ : شوفوا حل لاستخراج شهادات الوفاة للمتوفى فى المنزل بعد مواعيد العمل بالصحة “علشان بيخلوه ينتظر للصبح”
تحقيق : علاء عبد الجليل
رغم ضخامة المستشفيات الجامعية لجامعة أسيوط ودورها الكبير لخدمة المرضى وذويهم على مستوى الصعيد إلا أنها تعانى من عدم وجود مفتش صحة لاستخراج شهادات الوفاة ، وهو إجراء هام وضرورى لأنه بدون هذه الورقة لا يمكن استلام جثة المتوفى ودفنه ، مما يتسبب في معاناة أخرى لذوى المتوفى فضلا عن أحزانهم
تتمثل في البحث عن مفتش صحة خارج أسوار المستشفيات الجامعية.
ودعا الناشط أحمد أنور على صفحته بـ”فيس بوك” أعضاء مجلس النواب بضرورة الدكتور أحمد عماد الدين وزير الصحة والسكان على تواجد مفتش الصحة وموظف استخراج الاوراق للمتوفى داخل مستشفى جامعة أسيوط وتخدم جميع المستشفيات المحيطة .
الدكتور أحمد عماد الدين وزير الصحة والسكان
الدكتور أحمد عماد الدين وزير الصحة والسكان
الدكتور محمد نوح وكيل وزاره الصحه باسيوط
وأضاف أنه فى حالة عدم توفر مكتب فهناك رجل أعمال أبدى استعداده للتبرع بإقامة وتجهيز كشك على طراز الخمس نجوم ومكيف وبه فرش أعلى طراز وبه ماكينة تصوير .
وقال أنور مخاطبا نواب أسيوط : هل تعلمون ان المثل الحالى لكل مواطن يفقد عزيز لديه فى المستشفيات الحكومية هو اكرام الميت تركه ؟
هل تعلمون ان البحث عن مفتش الصحة لاستخراج شهادة الوفاة تعتبر من الاعجاز ان تجد الدكتور؟
هل تعلموا ان موظف الصحة اللى يستخرج اوراق الدفن مثله مثل مفتش الصحة لن تجده الا بعدد وفاة الانسان باربع ساعات كحد أدنى؟
ما هو الحل
 الحل ياسادة هو أن يتم مخاطبة وزير الصحة على تواجد مفتش الصحة وموظف استخراج الاوراقق للمتوفى بداخل مستشفى جامعة أسيوط وتخدم جميع المستشفيات المحيطة وفى حالة عدم توفر مكتب للسيد المسؤول هناك رجل أعمال متبرع بعمل كشك على طراز الخمس نجوم ومكيف وبه فرش أعلى طراز لراحة السيد مفتش الصحة والسيد الموظف لكرمهم وتعطفهم علينا انهم يكونوا موجودين
انقذوا الناس ياسادة 
 ملحوظة الكشك هايكون فيه ماكينة تصوير لتصوير الااوراق بدل من ان يستغل اهل المتوفى بتصويرر الورقة ب50 جنيه.
الناشط أحمد أنور
الناشط أحمد أنور
وفى تعليق له أشار الكاتب الصحفى مرتضى العربى عضو مجلس النواب أننى تقدمت بمذكره لوكيل وزارة الصحه واتففنا ان نتحمل نحن النواب تجهيز الغرفه فى مستشفى الجامعه وماكينة التصوير أيضا وذلك خلال الاجازه سنتخذ خطوه.
الصحفى مرتضى العربى عضو مجلس النواب
في نفس السياق طالب أحد المواطنين بضرورة إيجاد حل لاستخراج شهادات الوفاة للمتوفى فى المنزل بعد مواعيد العمل بمديرية الصحة “علشان بيخلوه ينتظر للصبح علشان يستخرج شهاده الوفاه قال الشبهه الجنائية فقط هما اللى بيطلعلهم شهاده وفاه بعد مواعيد العمل”
الرابط:
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق