Uncategorized

إنطلاق أولى فعاليات مبادرة “الوفد مع المراه ” بمركز الفتح أسيوط بالتعاون مع صندوق مكافحه المخدرات

كتبت :رشا همام

أطلقت لجنه المراه بحزب الوفد مبادرة الوفد مع المراه تحت رعاية د محمد بركات عضو الهيئة العليا ورئيس اللجنه العامه بأسيوط ، بالتعاون مع صندوق مكافحه المخدرات والتعاطي . وذلك بقاعة المؤتمرات مركز تأهيل الفتيات بمركز الفتح وسوف تستمر بمختلف مراكز المحافظة . حيث نظمت لجنة المرأة حزب الوفد باكورة إنطلاق مبادرة ” الوفد مع المرأة ” برئاسة الأستاذة الإعلامية عبلة بكري ، والتى تهدف إلي مشاركة المرأة في كافة أمور حياتها ورفع المعاناة عنها ورصد المعوقات التي تعترض طريق تنميتها . و تبدأ أولي فعاليات هذه المبادرة بندوة عن المخدرات وآثارها علي الأسرة . ومن خلال حرص إستراتيجية حزب الوفد ومشاركة المجتمع المدنى بالمناسبات القومية والدينية والخدمية ، والتى دشنتها لجنة المرأة تم تدشين ندوة عن المخدرات وتأثيرها علي الشباب بحضور كلا من . د محمد بركات والأستاذة عبلة بكري . كما حضر ضيوف المنصة د نادى سيد وكيل أول وزارة الطب الشرعى بأسيوط ورئيس معامل المخدرات بمصلحة الطب الشرعى والمستشار الطبى لصندوق مكافحة ومعالجة الإدمان . د إقبال الرفاعى رئيس لجنة العلاقات العامة والدعم الفنى بوحدة أسيوط صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطى رئاسة الوزراء . د على عبد المعطى ممثل وزارة الأوقاف والمستشار الدينى لصندوق مكافحة وعلاج الإدمان . د مصطفى بدر رئيس وحدة أسيوط بصندوق مكافحة الإدمان والتعاطى رئاسة الوزراء . كما حضر حشد غفير من سيدات وشباب وفتيات منطقة الناصرية والقرى المجاورة بمركز الفتح من مختلف المراحل السنية ، والصحافة والإعلام وبعض ممثلى القيادات الشعبية والتنفيذية بمركز الفتح فى البداية إعتلا المحاضرون منصة الندوة ليقف الجميع تحية السلام الجمهوري ثم الجلوس لسماع تلاوة آيات الذكر الحكيم القرآن الكريم . لتبدأ مراسم الإفتتاح بعد الترحيب بالمنصة وبالحضور والتنويه عن فعاليات المبادرة . التى أعلنت عن تدشينها رئيس اللجنة العامة للمرأة بحزب الوفد عبلة بكرى . ومن خلال كلمتها عن أهداف مبادرة ” الوفد مع المرأة ” والتى تعنى مساندة المرأة فى جميع المجالات سواء سياسية أو إجتماعية أو إقتصادية وكذالك التعرف على المعوقات التى تواجه المرأة والعمل على حلها مؤكدة أن إنطلاق الفاعلية فى هذا التوقيت داخل محافظة أسيوط لتفعيلها فى كل القرى والمراكز وبالتعاون مع صندوق مكافحة الأدمان . وأضاف د محمد بركات عضو الهيئة العليا ورئيس اللجنة العامة بحزب الوفد أسيوط قال خلال كلمته والتى وجه فيها كلمة للشباب ورب الأسرى عن خطر المخدرات وهى آفة العصر، والتى يقبل الشباب عليه كحب إستطلاع دون المبلاة بالعواقب الوخيمة . وأضاف قائلا الأسرة لها دور كبير لمتابعة أبنائهم ورعايتهم ، وإذا ظهر أى علامات سواء فى تغيير السلوكيات يجب الحذر من ذالك . تلاهم كلمة د على عبد المعطى المستشار الدينى لصندوق مكافحة ومعالجة الإدمان حيث قال ظهرت فى بلادنا أشياء أسوء بكثير من المخدرات وهو عقار برشام الترامادول والتامول وخلافه إلى أن تم الترويج له وأصبح يرتفع فى الثمن تدريجيا . فيصيب الإنسان تدريجيا حتى أن يرهقه جسمانيا ، وقد نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن ذلك فى كثير من الأحاديث وكذلك القرآن الكريم أن كل مسكر حرام . ومن العجب أن يكون رب البيت ممن يتعاطى هذه المخدرات أمام أهل بيته ولا يقتصر فقط على ذلك بل يبعث بأحد أبناءه للشراء وجلب العقار من مصادر البيع ويتناسى الوالد أنه سوف يحاسب أمام ألله عن ماله وبدنه وعمره وأن مادة المخدر فى الحشيش والأفيون والبرشام وغيرهم من أنواع المخدرات يؤدى إلى ضياع النفس وضياع العقل . مشيراً فى كلمته حول حرمة تعاطى المخدرات وضرب لنا مثلا عن أنواع المسكرات وكل ما يخامر العقل مؤكداً أنه إسم جامع لكل المواد المخدرة . وأضاف أيضاً د مصطفى بدر رئيس وحدة أسيوط بصندوق مكافحة الإدمان الذى تحدث عن أنواع المخدرات وقسمها إلى قسمين طبيعى وكيميائي وأن هذه العقارات تؤثر على بعض خلايا المخ التى تفرز هرمون السعادة والنشوة . حيث يتدرج المدمن من مرحلة إلى أخرى ويحتاج إلى جرعة أكثر نسبيا بتركيز أكبر حتى يتم تدمير للجهاز العصبى ويحتاج المخ إلى بديل كيميائي حتى يصل الجسم لمرحلة التسمم وفقدان التوازن والوعى وضيق التنفس وتدمير خلايا المخ بما يعنى الموت بالبطيء وأن العقل السليم فى الجسم السليم ويكون ذلك فى تناول الطعام الصحى والنوم الصحى والجسم الصحى وأن يكون له قسط كافى من الراحة والترفيه وممارسة الرياضة وأن يكون ألله له خير رفيق . بينما أفاض د نادى سيد وكيل أول وزارة الطب الشرعى بأسيوط ورئيس معامل المخدرات بمصلحة الطب الشرعى والمستشار الطبى لصندوق مكافحة ومعالجة الإدمان وأوضح أن ماقيل من مسميات للمخدرات عبارة عن ، منومات ، مهلوسات ، مسكرات ويطلق عليه مخدر أو مهدىء . ومنه مركبة من الحشيش والأفيون والخشخاش أو مصنعة مثل الهروين الكوكايين والكودافين والنيكوتين والكافين وخلاف ذلك والترامادول والتامول ومن أصعب الأضرار مرافقة جلساء السوء . لافتاً من خلال كلمته والتى أبرز فيها إختصاص صندوق مكافحة الأدمان هو مؤسسة حكومية تابع لمجلس الوزراء والتضامن الإجتماعي . ومن إختصاصنا تقديم طلبات تشريعية لمجلس الشعب لتغليظ العقوبة وكذالك تقديم مقترحات لمجلس الوزراء ، بتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى . ومن جانبه أشار الدكتور نادى عن المحور العلاجى قال أنه يوجد ٢٢ مركز علاجى على مستوى الجمهورية ومحافظة أسيوط تحظى بمركز منهم وهو داخل مستشفى النفسية ونستقبل الحالات بالمجان وفى سرية تامة يوم السبت والاثنين والأربعاء بعد الساعة الثانية ظهراً من كل أسبوع . بيمنا أوضحت فى كلمتها د إقبال الرفاعى لجنة العلاقات العامة والدعم الفنى بوحدة أسيوط صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطى بعد الترحيب بالحضور حيث نوهت أن هناك أماكن مخصصة قسم علاج الإدمان بمستشفى الصحة

الرابط:
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق