إيهاب توفيق: «شقة أبويا تفحمت كلها إلا أوضته.. وضهري اتكسر بعد موته»

0

كشف الفنان ايهاب توفيق، عن تفاصيل جديدة لحظة دخوله منزل والده عقب اندلاع النيران به، قائلا: “دخلت على ابويا فى أوضته ولقيته على جنب ومات اختناقا من رائحة الدخان بسبب الحريق”، معبرا عن افتقاده الشديد لوالده إلا أنه مؤمن بقضاء الله وقدره.

وأضاف المطرب ايهاب توفيق، فى حوار ببرنامج “شيخ الحارة والجريئة” مع المخرجة ايناس الدغيدي على قناة القاهرة والناس، “الشقة اللي كان ساكن فيها أبويا كلها تفحمت ما عدا الأوضة اللي هو فيها ومعرفش سبب ان النار متدخلتش الأوضة”، مؤكدا أن الأب قيمة كبيرة وموته أثر فيها كثيرا”.

وتابع: “ابويا وحشني والشقة اللى ساكن فيها كلها تفحمت ما عدا الاوضة اللى هو فيها ومعرفش السبب، وموت الاب مهما كنت كبير ومسئول وعلى درجة من الشهرة فالأب هو الوجود وضهري اتكسر بعد موت ابويا، ومفتقد كل حاجة ووجوده فى الدنيا كان اسعد حاجة، وكان اطيب حد فى العالم”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.