رياضة

فتح تحقيق عاجل بسبب اختفاء الكؤوس من مقر الجبلاية

أعلن الاتحاد المصري لكرة القدم، اليوم الجمعة، عن إجراء تحقيق مفصل، بعد اختفاء عدد من الكؤوس القديمة بمقر الاتحاد، للتأكد من مصير هذه الكؤوس، وهل نجت من عملية الحريق والنهب التي حدثت عام 2013 بمقر الجبلاية أم راحت ضحية لها، بعد هجوم عدد من الألتراس على المقر، مما أسفر عن حدوث بعض الخسائر.

وتم اكتشاف تلك الواقعة خلال عملية التطوير التي يقوم بها الاتحاد لمقره الرئيسي، وتحويل المتحف الخاص به لمتحف مصغر للكرة المصرية، ليكتشف الجميع بعدم وجود عدد من الكؤوس السابقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى