استجابةلـ”اليوم”.. محافظ أسيوط: تجديد منزل أسرة معاقي أبوتيج ومعاش شهري ثابت

0

“اليوم” داخل منزلهم.. “الفقر ينهش أجسادهم ويعيشون بلا سقف”.. أسرة كاملة معاقة بأسيوط

عنوان نشرته جريدة “اليوم” في موقعها الإلكتروني بتاريخ 19/4/2021م، عن أسرة تعود إلى واحدة من قرى مركز أبوتيج وهي قرية “باقور”، بمحافظة أسيوط، حيث أسرة قوامها 5 أفراد، جميعهم من فئة ذوي الهمم، “ذوي الاحتياجات الخاصة”، باستثناء شقيقتهم الصغرى.. عائلهم الوحيد.

يفترش الجميع منزلاً أرضيته طينية، وجدرانه من “البلوك” الأبيض، وحرفياً “بلا سقف” يمنع عنهم قيظ ولا مطر، ولا حاجز بينهم وبين الهوام والحشرات التي أصبحت جزءاً من يومياتهم ومعاناتهم، التي أضفت على احتياجهم البدني والنفسي احتياجاً آخر.

رب الأسرة رجل مسن طاعن في الفقر كما هو طاعن في العمر، 86 عاماً قضاها عامل “باليومية” قبل أن يصاب هو الآخر “بشلل كامل”، أقعده عن العمل قبل أن يصيبه “العمى” الذي أطفأ آخر أمل وبتر آخر يد تمتد بالقوت لأولاده، كما ساق إليه القدر 5 من الأبناء، 3 ذكور وابنتين، ولم يكن بحسبانه أن الصغرى “سوسن” ستكون هي العائل والحامي، وكل أمل لهم في حياة يلُفها الفر والمرض والعوز من كل جانب، إلا من 1,445 جنيه عليهم أن يتدبروا بها أمرهم، ويتكئون عليها هرباً من عضّات الفقر وبراثن المرض.

حياة كريمة.. ذاك المصطلح والمسمى الذي أطلقه الرئيس عبد الفتاح السيسي في مبادرة تصون إنسانية المصريين وتحفظ عليهم كرامتهم في وطنهم، كان الدافع وراء طرح الموضوع لنكون نافذة وعوناً لهم، بأن نكون قناة توصل صوتهم وأنينهم إلى مسامع المسؤولين، وليس من باب العمل الصحفي والمهني فقط، فالصحافة هي لسان حال الناس والوسيط بينهم وبين المسؤولين عنهم ومن يتولون أمرهم تكليفاً وتشريفاً.

وفي استجابة سريعة في اليوم التالي مباشرةً، تلقى أ. عبدالله تمام رئيس تحرير جريدة وموقع “اليوم”، اتصالاً هاتفياً من رجل المواقف، المحافظ الإنسان، اللواء عصام سعد محافظ أسيوط، وقف بنفسه على الموضوع المنشور في الجريدة، مبدياً اهتماماً بالغاً بمساندة الأسرة والوقوف بجابنها، ليوجه سعادته تجديد منزل الأسرة وتقديم معاش شهري ثابت لهم.

لم يكتف محافظ أسيوط بمتابعة الحالة، أو صرف إعانات مؤقتة لهم، بل كلف  المحافظ، أحمد الافادى مدير إدارة العلاقات العامة بالمحافظة، ليكون حلقة الربط بين المحافظة وأجهزتها المختصة والمعنية، وبين مجلس مدينة أبو تيج، لعمل معاينة للمنزل، وإدراجهم ضمن المستفيدين من المبادرة الرئاسية “حياة كريمة” التي تهدف إلى إرساء الحياة الكريمة للمصرين واقعاً يحيونه.

تناول “اليوم” لحالة الأسرة، وما تلاه من مبادرة السيد محافظ أسيوط اللواء عصام سعد، لما يكونا الفصل الأخير في القصة الإنسانية التي رصدتها عدسة اليوم وتناولها موقعها الإلكتروني، فأعمال البر وروّاد التكافل ورجال الأعمال الخيريين، أبدوا استعداداً لتقديم كافة أوجه المساعدة للأسرة بأكملها، كفالة وإنشاء منزل وتقديم الرعاية الصحية اللازمة، ليثبت الجميع أننا جميعاً تروس في آلة تكاملية تكافلية، وخيوط لنسيج واحد.

«اليوم» داخل منزلهم.. “الفقر ينهش أجسادهم ويعيشون بلا سقف”.. أسرة كاملة معاقة بأسيوط

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.