أخبارأهم الأخبار

الأزهر يدين غلق قوات الاحتلال بوابات المسجد الأقصى

اعتدت قوات الكيان الصهيوني على المصلين داخل المسجد الأقصى المبارك بعد صلاة المغرب مما أدى إلى إصابة عدد من المصلين، بينهم أحد حراس المسجد الأقصى، ثم قامت بعد ذلك بطردهم من داخله وإغلاق بوابات المسجد المبارك.

يأتي هذا الاعتداء على المسجد الأقصى والمصلين بعد عدة أيام من الاعتداء على المصلين وتمكين المستوطنين المتطرفين من اقتحامه في أول أيام عيد الأضحى المبارك، وبعد يومين من تصريحات وزير الكيان الصهيوني للأمن الداخلي “جلعاد أردان” بضرورة تغيير الوضع القائم في المسجد الأقصى وتمكين المستوطنين من اقتحامه بشكل أكبر وأداء طقوسهم الدينية داخله.

من جانبه، أدان مرصد الأزهر لمكافحة التطرف بأقسى العبارات أي محاولات من جانب الكيان الصهيوني تهدف إلى المساس بالأقصى المبارك

وحذر من العمليات الاستفزازية التي تقوم بها سلطات الاحتلال؛ لكونها كفيلة بتفجير الأوضاع داخل الأراضي الفلسطينية المحتلة بشكل كبير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى