أهم الأخبار

الأزهر يدين هدم الاحتلال لمنازل الفلسطينيين في «صور باهر»

استنكر مرصد الأزهر الشريف لمكافحة التطرف اقتحام قوات الاحتلال الصهيوني، فجر اليوم، حي “وادي الحمص” بقرية “صور باهر” جنوب القدس المحتلة، لتنفيذ قرار المحكمة الصهيونية العليا بهدم عدد من المنشآت السكنية، التي تضم أكثر من 100 شقة سكنية بزعم بنائها بشكل غير قانوني، حيث بُنيت بالقرب من جدار الفصل العنصري، الأمر الذي ينظر إليه الاحتلال الصهيوني بأنه يمثّل خطرًا على السكان اليهود الذين يقطنون هناك.

وتكونت الحملة من خلال 700 شرطي و200 جندي، وتعكس تلك الأعداد الكبيرة الانتهاك الذي يرتكبه الاحتلال بحق أبناء الشعب الفلسطيني.

وكانت محكمة الاحتلال قضت في مايو الماضي بأن تلك المنازل أقيمت بالمخالفة الصريحة للقانون، وعلى الرغم من تقديم الفلسطينيين لالتماسات عديدة إلى المحكمة؛ لمنع تشريدهم من منازلهم، فمحكمة الكيان الصهيوني لا تعرف للعدالة طريقًا، وأيدت قرارها الذي يجرى تنفيذه حاليًّا.

وأكد مرصد الأزهر الشريف أن هذه الجريمة التي تُضاف إلى السجل الإجرامي للكيان الصهيوني، في خرقٍ واضحٍ للقانون الدولي ومباديء حقوق الإنسان. ويؤكد المرصد على أن القرية الفلسطينية “صور باهر” تقع تحت الإدارة الأمنية والإدارية لدولة فلسطين المحتلة، وعلى الرغم من ذلك، يختار الكيان الصهيوني استعمال قانون الغاب في التعدي على حقوق الفلسطينيين بتشريد عدد كبير من الرجال والنساء والأطفال.

الرابط:
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق