الأقصر تنفي فتح القاعات وتؤكد: ملتزمون بقرار مجلس الوزراء

0

أحمد البدري

أكدت محافظة الأقصر، أن قاعات الأفراح والمناسبات والسرادقات وما يماثلهم، غير مسموح العمل بهم حتى الآن، ويتعرض المخالفين للحبس.

ويأتي ذلك منعًا للتجمعات وحرصا على سلامة المواطنين ولمجابهة انتشار فيروس كرونا المستجد.

كما تؤكد المحافظة، بأنه لا صحة لما يتردد بشأن النظر في إعادة فتح القاعات داخل المحافظة خلال الوقت الحالي.

فيما أهابت المحافظة بالمواطنين الالتزام بالتعليمات وتفهم طبيعة المرحلة التي تحتم الالتزام التام بكافة التعليمات الواردة من أجل العبور من تلك الأزمة بسلام.

وعلى صعيد آخر، دشن مجموعة من شباب الخير بقرية قامولا، التابعة لمركز ومدينة القرنة غربى محافظة الأقصر، اليوم السبت، مبادرة لبيع الكمامات بأسعار مخفضة، وذلك تخفيفا عن كاهل الأهالى، ليصل سعر الكمامة الواحدة داخل المبادرة 2.50 فقط لا غير، لتباع بأسعار مخفضة مقارنة بأسعار الكمامات الأخرى، مع الحفاظ على المواصفات المطلوبة بالأسواق.

يقول أسامة عبيد، أحد أعضاء مبادرة خفض أسعار الكمامات، إن فكرة المبادرة جاءت لقمع جشع الأشخاص، الذين يقومون ببيع الكمامة ب 8 أو 10 جنيهات للواحدة، حيث وجدوا استغلال كبير خلال بيعها للمواطنين، حيث قام أحد رجال الأعمال، والمعروف عنه حبه للخير، بالتعاقد مع أحد المصانع الكبرى المتخصصة بتصنيع الكمامات، ومن ثم بيعها للتاجر ب 2 جنيها فقط، على أن يضع عليها هامش ربح نصف جنيها فقط، ليصبح إجمالي سعر بيع الكمامة للمستهلك، 2.50 فقط.

أماكن توزيع الكمامات

وأوضح أسامة عبيد-أحد أعضاء مبادرة خفض أسعار الكمامات، أنهم قاموا بتوزيع الكمامات المخفضة سعرها ب 14 نجع بقرية قامولا، منها(نجع الشيخ عامر-ونجع الزمامي- ونجع الحبشي-ونجع الرياينة-ونجع الملاحهة-ونجع البركة- وطود قامولا- ونجع ألهابات-ونجع الكليبات).

إضافة لتوزيع الكمامات على الجمعيات الخيرية والسوبر ماركت الكبرى داخل قرية قامولا، وأشار أحد أعضاء مبادرة خفض أسعار الكمامات، إلى موافقة رئيس مركز ومدينة القرنة، بعمل أكشاك، والتى جارى تنفيذها، بجانب مدخل مستشفى القرنة المركزى وكشك أخر بجوار “عبارة الأهالى”، وذلك حتى يتسنى توفيرها وبيعها على أوسع نطاق.

5  كمامات فقط للفرد الواحد

وأوضح عبيد أن الفرد الواحد، يستطيع شراء 5 كمامات فقط لا غير، حتى يتم توفير بقية الكمامات للجميع، مبينا مطابقة الكمامة للمواصفات المطلوبة والمتوفرة داخل الأسواق، فهى متوفر بها فلتر و3 طبقات، مضيفا تعاون أصحاب السوبر ماركت الكبرى داخل قرية قامولا مع شباب المبادرة، ورفضهم الحصول على أى هامش ربحى أثناء بيع الكمامات

مساهمة شباب القرية

ويوضح عبيد ، أحد أعضاء المبادرة، أنه بمجرد إعلان الفكرة وطرحها، عبر موقع التواصل الإجتماعى”فيسبوك”، حتى قام الشباب بمد يد العون لتنفيذ فكرة المبادرة، وبيعها للمواطنين لمحاربة جشع الأشخاص، ليتم بيع سعر الكمامة الواحدة داخل المبادرة ب2.50 بأسعار تقل 6.50 جنيها عن سعر الكمامات الأخرى.

هدف المبادرة

ويذكر عبيد ، أحد أعضاء المبادرة، أن هدف المبادرة هو المساهمة فى تخفيف عبء الأسعار على المواطنين، والحد من ارتفاع أسعار الكمامات بالقرية، حتى يتسنى للجميع شرائها، وحماية نفسه وأهله وذويه، إضافة لإجبار ذوى النفوس الطامعة على تخفيض أسعار الكمامات، مبينا أنه إذا قام أحد الأشخاص بخفض أسعار الكمامات، فبذلك تكون المبادرة قد حققت مبتغاها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.