رياضة

الأهلي يدرس قبول اعتذار سيد عبد الحفيظ والإبقاء عليه فى منصبه

شيماء مصطفى

يدرس مسئولو النادي الأهلي قبول اعتذار  مدير الكرة سيد عبد الحفيظ والذي تقدم به لإدارة النادي ولجنة التخطيط على خلفية عدداً من الأزمات أبرزها خطأ عدم توقيع عقد جديد مع سعد سمير بعد رفع أسمه من القائمة وأزماته مع عدد من اللاعبين منهم رامي ربيعة وحسام عاشور ومحمد الشناوي، بالإضافة لتصويره حلقة في برنامج رامز مجنون رسمي دون الرجوع لإدارة النادي والحصول على أذن قبل الإقدام على تلك الخطوة.

وفي سياق آخر قال  خبير اللوائح محمد بيومى إن النادى الأهلى من حقه شكوى الزمالك في الاتحاد المصرى لكرة القدم بسبب لافتة نادى القرن التي علقها مسئولي  الأبيض على بوابات النادى

ويستند الزمالك على تتويجه بتسعة ألقاب قارية مقابل 7 للأهلي، إلا أن الكاف أكد أنه تم إعلان معايير تصنيف الأندية عن طريق نظام النقاط وهو ما أسفر عن فوز الأحمر.

كما أعاد مسئولو نادي الزمالك تفجير أزمة النادي الزمالك، والتأكيد على اللجوء إلى المحكمة الرياضية الدولية لإعادة فتح ملف نادي القرن الإفريقي، حيث يرون أن النادي الأبيض أحق بلقب نادي القرن من الأهلي وذلك بسبب عدد البطولات القارية التي حققها الفريق الأبيض في الفترة من بداية تأسيسه وحتى عام 2000، وأنه الأحق من الأهلي.

وعلى صعيد آخر رفضت  اليوم المحكمة الإدارية فى باريس الاستئنافات المقدمة من أندية ليون اميان وتولوز للطعن على قرار إلغاء النسخة الحالية 2019 – 2020 من الدوري الفرنسي، بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، التى أصدرته رابطة أندية البطولة فى أواخر شهر ابريل الماضى.

المحكمة الإدارية ترفض طعون الأندية على قرار إلغاء الدوري الفرنسي

كما قررت رابطة أندية الدوري الفرنسي إنهاء الموسم الحالى من المسابقة بعد مرور 28 جولة فقط، بقرار من إدوارد فيليب، رئيس الوزراء الفرنسي الذى أعلن إلغاء منافسات الدورى الفرنسي بعد انتشار فيروس كورونا المستجد، مشيرا إلى أنه من الصعب للغاية استئناف خلال الفترة المقبلة، ، ليتم الاعتراف بجدول المسابقة الحالي على انه النهائي، وتتويج فريق باريس سان جيرمان باللقب للمرة التاسعة فى تاريخه.

وفي سياق آخر أعلنت صحيفة “لاجازيتا ديلو سبورت” الإيطالية  اليوم الجمعة وفاة جيجي سيموني مدرب الإنتر السابق عن عمر 81 عامًا ، بعد صراع طويل مع المرض.

قام سيموني بقيادة  فريق الإنتر ميلان موسم 1997-1998 ، و حل بالفريق في المركز الثاني في الدوري الإيطالي ، بعد نادي يوفنتوس.

كما فاز بكأس إيطاليا مع نابولي  مع جنوة، فاز بلقب دوري الدرجة الثانية، و الكأس الأنجلو الإيطالية مع الكريموزى.

فاز أيضا سيموني بخمس بطولات دوري الدرجة الثانية ( ثلاثة مع جنوة و إثنان مع بيزا)، كما حصل عام 1998 علي مقاعد البدلاء الذهبية كافضل مدرب.

قبل دخول مجال التدريب ، احتل سيموني مركز الدفاع في كل من يوفنتوس و نابولي و تورينو.

و علي صعيد آخر قرر الاتحاد الإيطالي لكرة القدم  تأجيل الدوري حتي 14 يونيو القادم، وفي انتظار قرارات أخري  من قبل الجهات الحكومية المختصة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق