الأخبار

الأوقاف: ندب الدكتور عيد خليفة للعمل مديرًا للمجلس الأعلى للشئون الإسلامية بالخارج

محمد الطوخى

قرر الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف ندب الدكتور عيد خليفة إمام وخطيب مسجد عمرو بن العاص (رضي الله عنه) لتسيير أعمال الإدارة العامة لشئون المراكز الإسلامية بالخارج بالمجلس الأعلى للشئون الإسلامية ،

يأتي ذلك في ضوء خطة وزارة الأوقاف في الدفع بالشباب المتميز في مفاصل العمل الدعوي والقيادي بوزارة الأوقاف والجهات التابعة لها .

 

إقرأ أيضا ..

 

وزير الأوقاف : الحياة رغم صعوبتها مفعمة بالأمل والحفاظ على النفس من مقاصد الأديان

 

قال الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف أن الحياة رغم صعوبتها وتحدياتها مفعمة بالأمل ، فلا يأس مع الحياة ولا حياة مع اليأس ، فلا يستطيع الإنسان أن يحيا حياة طبيعية بدون الأمل ،

 

وأضاف وزير الأوقاف خلال حلقته الأسبوعية فى برنامج ” حديث الساعة ” أنه لولا الأمل ما ذاكر طالب ولا اجتهد ، ولولا الأمل ما زرع فلاح ولا حصد ، حتى مع الإشراف على الموت فقد قيل لأحد المسنين : مالك تعنى بزراعة النخيل وقد لا تحيا حتى تأكل من ثمره ؟ فقال لمن قال له ذلك : يا بني زَرَعَ مَن قَبلنَا فَأكلنَا ، ونَحنُ نَزرعُ لِيأكُلَ مَن بَعدنا ، ويقول النبى (ص) : ” إذا قامت الساعة وفي يد أحدكم فسيلة فإن استطاع ألا يقوم حتى يغرسها فليغرسها  تأكيدًا على أهمية العمل،

 

وأشار وزير الأوقاف على الإنسان ألا يعمل لنفسه فقط ، إنما يعمل لشرف العمل، ولنفع الإنسانية ، حتى إن كان على مشارف الساعة ،  فالأمل شيء هام ، حتى عد العلماء الإحباط واليأس والتيئيس والقنوط من رحمة الله (عز وجل) من الكبائر، يقول الحق (سبحانه وتعالى) على لسان سيدنا إبراهيم (عليه السلام): “وَمَن يَقْنَطُ مِن رَّحْمَةِ رَبِّهِ إِلَّا الضَّالُّونَ”، ويقول الحق (سبحانه وتعالى) في سورة سيدنا يوسف (عليه السلام): “إِنَّهُ لَا يَيْأَسُ مِن رَّوْحِ اللَّهِ إِلَّا الْقَوْمُ الْكَافِرُونَ” ،

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق