الإفتاء تحذر من عواقب الخوض فى أعراض الناس

0

حذرت دار الإفتاء المصرية على صفحتها الرسمية فيس بوك من الخوض في أعراض الناس وحرمة ذلك الفعل بل يعد من أشد الحرمات وعواقبه ستكون فى الدنيا والآخرة وقالت دار الإفتاء ” شبَّه اللهُ تعالى من يخوض في أعراض الناس بمن بأكل لحم أخيه ميتًا؛ لتشمئز منه الأبدان وتعافه الأنفس السليمة.

واستدلت دار الإفتاء على صفحتها على حرمة الخوض فى أعراض الناس بقول الله تعالى  ﴿وَلَا يَغْتَبْ بَعْضُكُمْ بَعْضًا أَيُحِبُّ أَحَدُكُمْ أَنْ يَأْكُلَ لَحْمَ أَخِيهِ مَيْتًا فَكَرِهْتُمُوهُ﴾.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.