البطريرك المارونى في لبنان يرد على نصرالله: السلاح والحرب بيد الدولة فقط

دعا بشارة الراعى بطريرك الموارنة في لبنان، إلى ضرورة وضع كل السلاح فى لبنان بيد الدولة وتحت إمرة الجيش، وأن يكون قرار السلم والحرب بيد الحكومة.

تأتى هذه التصريحات رداً على ما جاء فى خطاب حسن نصرالله فى احتفاله بذكرى عاشوراء وتحدثه عن الحرب بينه وبين إسرائيل وتمسكه بالحرب و المواجهه.

واستعرض نصرالله أمس مواقف حزبه المدعوم من إيران لجهة تمسكه بالحرب، وهو ما يتعارض مع موقف البطريرك المارونى الذى دعا ان قرار الحرب يجب أن يكون بيد الحكومة.

وقال الراعي أن اللبنانيين يأملون العيش بسلام، داعيا في كلمته اليوم إلى “عدم دخول لبنان قطعيًا في أحلاف ومحاور وصراعات سياسية وحروب إقليميًا ودوليًا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى