أخبارأهم الأخباراخترنا لك

التعليم تنفي تسريب امتحان اللغة الفرنسية

جهاد علي

أكدت غرفة العمليات المركزية بوزارة التربية والتعليم، اليوم الثلاثاء، أنه لا صحة نهائيا لـ«تسريب امتحان اللغة الفرنسية»، المقرر توزيعه في لجان امتحانات الثانوية العامة في تمام العاشرة صباحًا.

وقال مصدر مسئول بغرفة عمليات التعليم: «لا علاقة لكل الصور المتداولة بالامتحان الاصلي المقرر توزيعه اليوم ، ولا علاقة لمحتوى الأسئلة بامتحان هذا العام، ولا يوجد تسريب لأي من امتحانات اللغة الاجنبية الثانية التي سيؤديها طلاب الثانوية العامة اليومù.

ومن جانبها أهابت وزارة التربية والتعليم بالطلاب وأولياء الأمور بعدم الانسياق وراء هذه الأنباء التي تم تداولها عبر  مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة قبل كل امتحان، والتي من شأنها إثارة البلبلة.

والجدير بالذكر ان طلاب الثانوية العامة، يؤدى اليوم  امتحان مادة اللغة الأجنبية الثانية، والتي تتضمن: «اللغة الفرنسية أو اللغة الألمانية، أو الإسبانية، أو الإيطالية، أوالصينية»، حيث تستمر امتحانات الثانوية العامة حتى 21 يوليو المقبل.

ويصل عدد الطلاب المتقدمين للثانوية العامة 667 ألفًا و315 طالبًا وطالبة وعدد لجان السير 2216 لجنة سير على مستوى الجمهورية، وعدد لجان فرعية 56 ألفا و591 لجنة فرعية على مستوى الجمهورية.

إصابات أمس

وأعلنت وزارة الصحة والسكان، مساء أمس، عن خروج 556 متعافيًا من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافيين من الفيروس إلى 24975 حالة حتى اليوم.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم تسجيل 931 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 77 حالة جديدة.

وقال “مجاهد” إنه طبقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في ٢٧ مايو ٢٠٢٠، فإن زوال الأعراض المرضية لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافي المريض من فيروس كورونا.

وذكر “مجاهد” أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم الإثنين، هو 83001 حالة من ضمنهم 24975 حالة تم شفاؤها، و 3935 حالة وفاة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى