غير مصنف

الحب ديني في الحياة


بقلم مصطفى سبتة
الحب ديني في الحياة ومذهبي
و الذات ترقى في فنون جنونها
يا قلب بالتطوير و التأهيل
و الحب يغشاه كسحر ساحر
خرت قواه الصب بالتعطيل
جفن الحبيب يسود سحر غموضه
بحلاوةٍ و طلاوة التكحيل
و دلاله فيه ضياء جماله
يحيا الحياة بعيشة التدليل
نور الهوى يسبي المحب عيونه
و دماغه المسحور بالتغسيل
عهد جديد في ربوع ربيعه
ما وعده العرقوب بالتمهيل
أبياته شعري يغني دهرنا
بطريقة التبديل والترفيل
أقدارنا يمشي ورائي ظلها
و سرابه التضليل بالتظليل
مرفوعة القمر السكور كؤوسه
في ليلة التحريم لا التحليل
قانونه الساري يرى قاموسه
و الحب مثل الحرب بالتنكيل
و أقبل الثغر الزمان أمامه
و اللذة الأحلى مع التطويل
يندى كورد بالندى أطيابه
ثغر الحبيب تطيب بالتقبيل
صورا أصور في زوايا ضوئه
شعري بلون الحرف و التخييل
و شربت في االدنيا حليب سباعها
و الخير في الثؤلول و الإحليل
و ضرائب الحب الجميل بشأنه
شعري تؤدى فيه بالتحصيل
نبني قصور المجد فوق صخورنا
بالخطوة المثلى مسار الميل
تبقى ملاحمه تغنى شعرنا
في مسرح الدنيا لهذا الجيل
أهل الهوى أسرى و أمر خلاصهم
ما كان بالتسريح و التبديل
و أمانتي تبقى عليه عاتقي
طول المدى أو منتدى التحميل
في دينه حبي جميع منافعي
أضراره أجتاز بالتقليل
و نسافر الدنيا القصيدة عبرها
في سنة الترحال و الترحيل
و الخيل تعدو في مجال خيالها
تختار بالتأصيل و الترجيل
يلقي القصيد النور في ظلمائنا
نشدو نشيد الحب بالترتيل
عمرانها الأعمار نرفعه يكو ن
مسارها الأقدار بالتحويل
كالنور عشقي بان في سقف المدى
كالنار شوقي كان بالتهويل
كالحاكم الطاغي الزمان أمامه
يلقى كلام الشعر بالتطبيل
تهوى سقوطا في الربيع عروشه
تمثاله المصنوع بالإزميل
و الحب مغنى الروح بل و حياتها
دستوره المفروض بالتعديل
و الحب عقد عهده المنظور في
طقس الزفاف بشدة التوكيل
منظومة بيد الزمان قصيدتي
و الحرف بالتصويب و التشكيل
عندي معادلة الهوى برموزها
و مسائلي تختار بالتأصيل
و الحب ديني في الحياة و مذهبي
و أموره تجتاز بالتسهيل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى