غير مصنف

الحكومة النيجيرية تعلق نشاطات التعدين في ولاية زمفرا الشمالية

متابعة.اسامة خليل
علقت الحكومة النيجيرية كافة أشكال نشاطات التعدين في ولاية زمفرا، شمال غربي البلاد، وأمرت كافة الأجانب المشاركين في نشاطات تعدين، بمغادرة المنطقة.
وقال المفتش العام للشرطة بالوكالة، محمد أمادو، للصحفيين في العاصمة أبوجا، إن هذا الأمر هو من ضمن إجراءات لكبح نشاطات العصابات بالولاية، مضيفا أن تعليق النشاطات هذا يأتي بعد تقارير استخبارية تؤكد بوضوح على “ترابط قوي وصارخ بين نشاطات عصابات مسلحة وعمليات تعدين غير مشروعة”.

وكجزء من الجهود الحثيثة لطرد “العصابات والمجرمين” من زمفرا خصوصا والشمال الغربي عموما، أكد أمادو أن قوات الأمن، بدأت عملية أمنية واسعة النطاق ضد الجماعات المسلحة.

وكانت الحكومة المحلية بالولاية قد أدانت الوضع الأمني المتدهور فيها، وقد شهدت ولاية زمفرا، وكذلك ولاية كادونا المجاورة، سلسلة من حوادث إطلاق النار في الأشهر الماضية.

وأشارت تقارير محلية إلى تكرار حوادث سرقة المواشي وأعمال قطع طرق مسلحة بالمنطقة الشمالية الغربية من نيجيريا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى