أهم الأخبارعرب وعالم

الديمقراطيون لبايدن: مرة واحدة تكفى!

بدأ عدد قليل من الديمقراطيين في الكونجرس الأمريكي في الحديث حول ما فكر فيه الكثيرون على انفراد: ما إذا كان على الرئيس “جو بايدن”- أكبر من شغل المكتب البيضاوي على الإطلاق- أن يختار التقاعد على إعادة انتخابه في عام 2024.

فمع نسبة تأييده البالغة 38٪ – وظلت أقل من 50٪ منذ مايو – تضرر “بايدن” البالغ من العمر 79 عامًا بفعل التضخم الذي ضرب البلاد ومخاوف الناخبين من أنه لن يكون قادرًا على تلبية مطالب الرئاسة في عام 2025، قال البيت الأبيض- في نوفمبر الماضي: إن “بايدن” يخطط للترشح مرة أخرى في عام 2024.

وقال النائب الديمقراطي “دين فيليبس”- من مينيسوتا- في مقابلة الأسبوع الماضي مع إذاعة (WCCO) في مينيابوليس: “سيخدم البلد بشكل جيد جيل جديد من الديمقراطيين الملتزمين والمجهزين جيدًا والقادرين على التحرك من أجل النهوض”.

وأشاد “فيليبس” بأدب “بايدن” وخدمته، لكنه أضاف أن الوقت قد حان لتغيير الأجيال.

وقالت النائبة الديموقراطية “أنجي كريج”- التي تدخل مواجهة شرسة لإعادة الانتخاب في الثامن من نوفمبر تشرين الثاني على عكس “فيليبس”- يوم الثلاثاء: إنها “تسير على نفس المنوال” مع “فيليبس”، وفقًا لصحيفة “مينيسوتا” بوست.

كذلك أفرزت استطلاعات الرأي الأخيرة وجهات نظر مماثلة بين الناخبين الديمقراطيين، فقد وجد استطلاع أجرته (نيويورك تايمز/ سيانا كوليج) في يوليو أن 64٪ من الديمقراطيين يرغبون في مرشح جديد في عام 2024، ووجد استطلاع أجرته (CNN) الأسبوع الماضي أن 75٪ من الديمقراطيين يحملون هذا الرأي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى