اقتصاد

الزهيري: مؤتمر شرم الشيخ فتح نافذة للتواصل بين سوق التأمين المصري والأسواق الإقليمية

آيات عبد الباقي 

اختتم المؤتمر السنوى العالمى الثاني للتأمين وإعادة التأمين، أمس ، أعماله في مدينة شرم الشيخ، والذي عقد بعنوان “إغلاق فجوة الحماية التأمينية، لتحقيق الربحية في صناعة التأمين “، بمشاركة دكتور محمد معيط المالية ومحمد عمران رئيس هيئة الرقابة المالية، ومحمود عيسي مندوبا عن محافظ جنوب سيناء، وبحضور 850 مشارك من ممثلي كبرى شركات التأمين، وإعادة التأمين العالمية وشركات الوساطة العالمية، ونخبة من القائمين على صناعة التأمين في مصر.

قال علاء الزهيري، رئيس الاتحاد المصري للتأمين، ان المؤتمر فتح نافذة للتواصل بين سوق التأمين المصرى وأسواق التأمين الإقليمية والعالمية، وهذا النوع من المؤتمرات يساعد فى التعرف على كيفية إجراء اتفاقيات إعادة التأمين التي تعتمد على المستجدات الخارجية، والتطور في الأسواق.

وأشار الى أن المؤتمر ناقش على مدار يومين خمسة محاور، أولها التطور التشريعي فى قطاع التأمين في مصر وأثره في التغلب على التحديات التي تواجه القطاع والمستقبل، وكيفية إغلاق فجوة الحماية التأمينية لتحقيق الربحية في التأمينات العامة مشيرا إلى أن الجلسات حاضر فيها نخبة من كبار الخبراء في صناعة التأمين، وإعادة التأمين المحلية والعالمية، وكبرى مؤسسات ووكالات التصنيف العالمية، ومنهم الدكتور محمد عمران، رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية، وشركة “ميونيخ ري”، وشركة “سويس رى” وشركة التصنيف العالمية Best. M.A، والشركة السعودية لإعادة التأمين، والشركة التونسية لإعادة التأمين.

وأوضح الزهيري أن إقامة المؤتمر في شرم الشيخ للعام الثاني على التوالي ، يأتي في إطار التأكيد على أن مصر ما زالت مقصدًا سياحيا وجاذبا لعقد مثل هذه الملتقيات والمؤتمرات العالمية، وليس فقط لتدعيم صناعة التأمين، وإتاحة فرصة مميزة للحضور على المستوى المحلي والإقليمي والدولي للاستمتاع بأحد أهم وأشهر المدن السياحية في العالم.

الرابط:
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق