حوادث

السجن 3 سنوات لمتهم بقتل الصحفية ميادة أشرف وبراءته من تهمة التجمهر 

صابر عاطف

أصدرت منذ قليل الدائرة 11 بمحكمة جنايات جنوب القاهرة المنعقدة بمجمع محاكم طرة، حكمها في إعادة محاكمة متهم من لجان العمليات النوعية بتنظيم الإخوان الإرهابي في القضية المعروفة إعلاميا بـ “أحداث عين شمس” والتي أسفرت عن مقتل الصحفية ميادة أشرف والطفل شريف عبد الرؤوف شريف والمواطنة ماري سامح جورج.

حيث عاقبت المتهم زكريا السيد حسين ” حدث ” وصادر ضده حكم بالسجن المؤبد غيابيا، بالسجن لمدة 3 سنوات مع الشغل عن تهمة الانضمام الي جماعة ارهابية اسست علي خلاف القانون والدستور ولحيازته فرد خرطوش.. بينما قضت المحكمة ببراءته من تهمة التجمهر وحيازة مواد مفرقعة.

 

 

صدر الحكم برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي وعضوية المستشارين رأفت زكي وطارق محمود وبحضور حمدي الشناوي الامين العام لمأمورية طرة وبسكرتارية طارق فتحي.

 

كانت قد عاقبت المحكمة 16 متهم بالسجن المؤبد عن تهم الانضمام لجماعة ارهابية اسست علي خلاف القانون وامدادها بمبالغ مالية والاشتراك في التجمهر وحيازة اسلحة وذخائر بدون ترخيص

كما عاقبت 10 متهمين بالسجن المشدد لمدة 15 عام عن تهم تهمة الانضمام والاشتراك في تجمهر وحيازة اسلحة .. وعاقبت المحكمة ايضا متهمين بالسجن المشدد لمدة 10 سنوات وعاقبت 5 اخرين بالسجن المشدد لمدة 7 سنوات .

وقضت ببراءة 15 متهم اخرين من جميع التهم المنسوبة اليهم بنما برأت 14 اخرين محكوم عليهم من بعض التهم المنسوبة اليهم بأمر الاحالة

وقررت مصادرة الاسلحة والذخائر والعبوات المفرقعة المضبوطة والزمت المحكمة المحكوم عليهم بالمصاريف الجنائية عدا المتهمين الحدث التاسع والسادس والثلاثون وقررت وضعهم تحت مراقبة الشرطة لمدة 5 سنوات تبدأ من انتهاء مدة عقوبتهم .

وفي الدعوي المدنية الزامت المحكمة المتهمين المحكوم عليهم ببند الاتهام السادس وهو الاشتراك في التجمهر عدا التاسع بالتضامن مع باقي المتهمين ان يؤدوا لوالد المجني عليها ” ميادة ” اشرف رشاد يوسف مبلغ 10 الف وواحد جنيه علي سبيل التعويض المدني المؤقت .. وان يؤدوا للمجني عليهما رجب السيد عبد التواب ومحمد السعيد محمد السعيد مبلغ 10 الاف وواحد جنيه علي سبيل التعويض المدني المؤقت والزمتهم بالمصاريف الدعوي المدنية ومبلغ 200 جنيه مقابل اتعاب المحاماة .

 

 

وأسندت النيابة العامة إلى المتهمين ارتكابهم لجرائم تولي قيادة في جماعة إرهابية (تنظيم الإخوان الإرهابي) وإمدادها بالمعونات المادية والأسلحة، والانضمام إليها، وحيازة وإحراز الأسلحة النارية والذخائر والمفرقعات وتصنيعها، والتجمهر المخل بالأمن والسلم العام، والقتل والعمد والشروع فيه، والاتلاف العمد للممتلكات تنفيذا لغرض إرهابي.

وكشفت تحقيقات النيابة العامة عن قيام قيادات تنظيم الإخوان الإرهابي وقيادات التحالف الداعم للإخوان والمسمى بـ “تحالف دعم الشرعية” بتأسيس لجان عمليات نوعية تضم مسلحين من تنظيم الإخوان وذلك التحالف، لتكون جناحا عسكريا للجماعة الإرهابية، بغرض استهداف الإعلاميين لمنعهم من كشف جرائمهم واستهداف المواطنين المسيحيين لخرق نسيج الوحدة الوطنية وإثارة الفوضى بالبلاد، فضلا عن استهداف مؤسسات الدولة وسلطاتها العامة بقصد إسقاط الدولة المصرية.

كما كشفت التحقيقات عن تدبير لجان العمليات النوعية للتنظيم الإرهابي، تجمهرا بمنطقة عين شمس بتاريخ 28 مارس 2014 تنفيذا لتلك الأغراض الإرهابية الإخوانية، حيث قاموا بإطلاق الأعيرة النارية صوب المواطنين الرافضين لتجمهرهم، والإعلاميين، وقوات الشرطة.. وأطلق أحدهم (المتهمين) عيارا ناريا صوب الصحفية ميادة أشرف أثناء قيامها بتصوير أفعالهم الإجرامية، فأصابتها في رأسها، مرديا إياها صريعة، كما أطلق متهم آخر عيارا ناريا صوب المواطنين الرافضين لتجمهرهم أصاب الطفل شريف عبد الرؤوف في رأسه مما أودى بحياته.

وأحاط بعض المتهمين بسيارة المواطنة ماري سامح جورج، متكالبين عليها، ووالوا الاعتداء عليها ثم أطلق أحدهم عيارا ناريا أصاب المجني عليها في صدرها، فأرداها قتيلة، وأضرموا النيران في سيارتها عقب ذلك، فضلا عن شروعهم في قتل مواطنين آخرين من رافضي تجمرهم.

واعترف 25 متهما – خلال تحقيقات النيابة العامة – بالانضمام للجان العمليات النوعية الإخوانية، وتدبيرهم للتجمهر السالف ذكره، وإحراز الأسلحة النارية والذخائر والمفرقعات وإطلاق بعضهم الأعيرة النارية صوب المواطنين والإعلاميين وقوات الشرطة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى