أخباراخترنا لك

الصحة: قله الوقاية تؤدي لعودة تزايد إصابات كورونا مرة أخرى

جهاد علي

أوضح الدكتور شريف وديع، مستشار وزيرة الصحة للطوارئ والرعاية العاجلة، إن العالم بأكمله الآن يسير في أعلى أعداد إصابات فيروس كورون المستجد «كوفيد»، مشيرًا أن منحنى أعداد المصابين في مصر يواصل الانخفاض.

وأضاف «وديع»، خلال مداخلة هاتفية عبر فضائية «الأولى»، قائلًا: «أن منظومة الصحة والدولة تسير في الطريق الصحيح، ولكن يجب الحذر الشديد من جانب المواطنين، خصوصًا وأن بعض دول العالم سبق وشهدت انخفاضًا فى الإعدادًا ثم زادت مرة أخرى وهو ما يطلق عليه الموجة الارتدادية».

وأكد مستشار وزيرة الصحة للطوارئ، «أن إحساس المواطنين بالأمان يأتي نتيجة انخفاض الأعداد يؤدي إلى نقص وقلة الإجراءات الاحترازية في العالم كله وليس فقط بمصر».

شاهد الفيديو..

إصابات أمس

والجدير بالذكر، ان وزارة الصحة والسكان، أعلنت مساء أمس،  عن خروج 556 متعافيًا من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافيين من الفيروس إلى 24975 حالة حتى اليوم.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم تسجيل 931 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 77 حالة جديدة.

وقال “مجاهد” إنه طبقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في ٢٧ مايو ٢٠٢٠، فإن زوال الأعراض المرضية لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافي المريض من فيروس كورونا.

وذكر “مجاهد” أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم الإثنين، هو 83001 حالة من ضمنهم 24975 حالة تم شفاؤها، و 3935 حالة وفاة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى