غير مصنف

العقار 291 آيل للسقوط وتحميه مافيا تجار الموت بشارع الهرم

هدى السحلي

بين الحين والأخر تطالعنا وسائل الإعلام بأخبار عن إنهيار عقار فى مصر وسقوط عدد كبير من الضحايا، منهم من إستطاعت قوات الحماية المدنية بمساعدة الأهالي إستخراج جثته ومنهم من يظل تحت الأنقاض لعدة ساعات وربما عدة أيام فى مشاهد تدمى لها القلوب، وتذهب العقول.

فتعاني مصر من ظاهرة شديدة الخطورة، وهى العقارات المخالفة، التى تؤدى أغلبها لى كوارث تودي بحياة المئات سنويا، الأمر الذى إنتفض له مجلس النواب نهاية العام الماضى، محاولين وضع حلول جذرية للظاهرة اللأكثر خطورة فى مصر.

حيث أكد رئيس لجنة الأسكان في البرلمان حينها أن أعداد العقارات المخالفة تجاوز المليوني عقار، مطالبا بسرعة التدخل الحكومى للقضاء على تلك الأزمة.

الأرقام تؤكد أن ملايين المصريين يعانون من تلك الأزمة، ومن بينهم المواطنة فاطمة حمدي عبد الباقي، التى غتخذت كافة الإجراءات الوقائية حتى لا تقع فى قبضة تجار المباني المخالفة، فحصلت على بيان من رئاسة حي الهرم، أن العقار لا يوجد عليه أية مخالفات، وكان عمر المبني وقتها تجاوز الأربعة أعوام، وبعد أن دفعت أكثر من مليون جنيه ثمن شقة فى العقار رقم 291، بشارع الهرم الرئيسي، إنهالت عليها إنذارات من رئاسة الحي بأنها تمتلك وحدة سكنية مخالفة للبناء الآمن.

تقول فاطمة: لجأت لملاك البرج الذين إبتاعوا لى ” الشقة” فهددونى وأساءوا لى بشكل كبير، وأكد لى أحدهم أنه يحكم إمبراطورية شارع الهرم، أما الأخر فصاحب مدارس خاصة أزهرية شهيرة، وله من النفوذ ما لا يخطر ببال أحد، ومنذ شهور وهم يوجهون لى أقسى أنواع الحروب الباردة، من قطع للمايه عني، وقطع كابل التليفون، ومنعى من الصعود فى الأسانسير أو النزول عبره، عانيت أشد معاناه، وأرسلت عدة تلغرافات لمن يهمه الأمر، حملت أرقام 234632642، و 234632653

وعبر اليوم بعثت فاطمة برسالة إلى د. مصطفى مدبولي وزير الأسكان، و  إلى اللواء أحمد راشد محافظ الجيزة، بأن ينقذوها من براثن ملاك العقار اللذين لا يكفوا عن تهديدها وإيذائها متحصنين بنفوذهم وسطوتهم خاصة أحمد. ع صاحب مدارس خاصة أزهرية بالهرم. و سرعة التدخل لإزالة “الشقة” المخالفة، والأيلة للسقوط فى العقار رقم 291 شارع الهرم قبل وقوع االكارثة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى