أخبار أسيوط

الكفن ينهى الخصومه الثأرية بين اولاد فرج الله وأولاد سليمان الملاخ بنزلة عبداللاه

أسيوط دعاء صلاح همام

بناء على توجيهات اللواء جمال شكر مدير أمن أسيوط بانهاء الخلافات القائمة صلحا

نجحت لحنة المصالحات من فض الخصومة الثأرية بين عائلتى أولاد “فرج الله” بنزلة عبداللاه وأولاد ” سليمان الملاخ” بجزيره الواسطة بالفتح

بحضور اللواء جمال نور الدين محافظ أسيوط والمهندس نبيل الطيبى سكرتير مساعد محافظة اسيوط واللواء عمرو عبد العال مساعد الوزير لوسط الصعيد واللواء ايمن عبد الكريم مساعد المدير للمنطقة العسكرية واللواء أشرف عبد اللاه مساعد مدير الأمن واللواء هانى عويس واللواء زكريا سامح و العميد على خليفة مأمور مركز اسيوط والعميد محمد العسقلانى مأمور مركز الفتح والمقدم محمد فتحى رئيس مباحث اسيوط والمقدم محمد فراج رئيس مباحث الفتح والشيخ سعيد عامر امين عام مساعد للدعوه بالأزهر الشريف والشيخ على ابو الحسن رئيس بيت العائلة بأسيوط والدكتور احمد عبد العظيم والدكتور أحمد ماهر عبد الباسط وكيل لجنه المصالحات والشيخ سيد عبد العزيز امين بيت العائلة والدكتور خلف عمار مدير عام الوعظ والارشاد باسيوط ،كما حضر الشيخ ممتاز العريان والعمده عزت عبد الحكيم عمده قرية بوق بالقوصية والشيخ محمد مسعود القرقاش عضو لجنه المصالحات بالقوصية

سليمان عبد الباسط سليمان قدم الكفن الى اولاد فرج الله

حيث تحدث الدكتور سعيد عامر قائلا ” مبادرة أسيوط بلا ثأر لننال الثواب العظيم عند الله وننزع فتيل العداوة والبغضاء والخصومه من قلوبنا ونزرع فى قلوبنا جميعا المحبة والموده لا تكن فى قلوبنا رحمة الا اذا قضينا الخلافات والصراعات بيننا مستعينا بايات من الذكر الحكيم”

كما تحدث اللواء عمرو عبدالعال قائلا ” اهنىء وأشكر العائلتين اطراف الخصومه على العفو والتسامح كما اشكر جميع القيادات ورجال المصالحات والحضور على تعاونهم لاتمام هذا العرس “

كما أختتمت مراسم العرس بكلمة اللواء جمال نور الدين محافظ أسيوط قائلا ” اعلنا بالامس مبادرة أسيوط بلا ثأر وكان اول حصادها صلح بمركز صدفا وهذا ثانى ثمار لنا ونتمنى ان تسود المحبة بين افراد المجتمع بأسيوط واتمنى التوعيه تنتشر بين السيدات لدورهم القوى فى انهاء الخلافات الثأرية وأعلنها يجب ان نتفرغ على قضاء مشاكل بالمجتمع لن يسود هذا المجتمع رخاء ولا يكون جيل جديد الا بانهاء الخلافات باقى ٦٤ منازعه تم انهاء ٢ نتمنى انهاء الباقى فى أسرع وقت واشكر العائلتين اطراف الخصومه وستظل أسيوط عاصمة الصعيد “

انتهت مراسم الصلح بالقسم على كتاب الله الا يعودا للخلاف مرة أخرى

الساعين الى الصلح :_ حسين احمد حسين ، خالد سيد ، احمد ماهر ، الشيخ ممتاز العريان ، الشيخ سيد عبد العزيز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى