ثقافة

المؤتمرالرابع والعشرين للجمعية المصرية لطب المناطق الحارة والمعدية والطفيليات

كتبت : نادية سعود                                                                                                                                          تقابلنا مع الأستاذة الدكتورة / منى الصياد أستاذ ورئيس قسم الطفيليات فى معهد البحوث الطبية بالإسكندرية ماهى الفشيولا وهى آخذه فى الإنتشار هذه الأيام؟ الفشيولا مرض طفيلى ينتقل للإنسان عن طريق النباتات الورقية التى تؤكل نيئة بدون غسيل جيد بالخل أو البرمنجنات حتى يتم إزالة الطفيل المعدى لها ويعنى هذا لوجود العائل الوسيط للطفيل وهى القواقع الخاصة بالفشيولا فى الترع والمصارف القريبة من مزارع الخضروات ووجود الأساس لهذا الطفيل المعدى وهى الأبقار والأغنام أو الماعز التى يتم إستيرادها من خارج البلاد التى بها الطفيل بنسبة عالية منها السودان والصومال والبرازيل يؤدى هذا الطفيل إلى ظهور أعراض واضحة بين المرضى منها إرتفاع درجة الحرارة والتى قد تصل الى 40 درجة لمدة عدة أيام ويؤدى الى فقر الدم وتليف فى الكبد. وسؤال آخر عن طفيلات أخرى تزداد نسبة الإصابة بها؟ ذكرت الأستاذة الدكتورة / منى أنه هناك طفيل (البلاستوسيست) أى وحيد الخلية وينتقل عن طريق ملامسة الحيوانات ومربى هذه الحيوانات وأيضا عن طريق الماء والطعام وأدوات المريض وبعتبر من الطفيلات التى تنتقل بسهولة وتتكتثر بأكثر من طريقة ويتم الكشف عنها فى عينات البراز بعد عمل مزرعة من البراز او صبغ عينة بعد تحضيرها بصبغة الايودين لتوضيح الطفيل ولكى يتم مقاومة هذا الطفيل فلابد من غلى الماء وتبريده فبل شربه والبعد عن الحيوانات التى تنقل الطفيل وبأخذ فترة طويلة فى العلاج حتى يشفى المريض منه والأعراض اسهال – ترجيع (قيىء) – إرتفاع فى درجة الحرارة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق