نهاد أبو القمصان: علينا إعادة النظر في قوانين حوادث العنف بعد حادثة «فتاة المعادي»

0

أعربت نهاد أبو القمصان، رئيس المركز المصري لحقوق المرأة، عن صدمتها من التعليقات التي تدين فتاة المعادي مريم محمد وتحملها مصير الحادث لنزولها إلى عملها، قائلة: “مصدومة من التلوث الفكري اللي حصل لبعض فئات الناس واللعب على دماغهم واللي اتنزع منهم الادمية والناس اللي بتطالب الستات بأنها تقعد في البيوت وده كلام ناس اغبياء”.

وأكدت نهاد أبو القمصان، في مداخلة هاتفية ببرنامج “المصري أفندي” على قناة القاهرة والناس، مع الإعلامي محمد علي خير، أن المجتمع المصري أصبح ملئ بأفكار مسمومة تدس في عقول الناس من خلال مشايخ الفتنة والتطرف”، مطالبة بإعادة النظر في جرائم العنف بعد هذه القضية، وإعادة النظر في قوانين حوادث العنف.

وطمئنت نهاد ابو القمصان، عائلة فتاة المعادي على حقها، ووجهت لهم رسالة قائلة: “القصاص للفتاة الراحلة مطلب رأي عام وعقوبة الجريمة دي اقلها المؤبد وتصل للإعدام وسيكون في ردع عام”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.