أخباراخترنا لك

المصرية للاتصالات ثورة جديدة وخدمات متميزة

شهدت مصر ثورة فى مجال الاتصالات و تكنولوجيا المعلومات و الشركة المصرية للاتصالات  أو WE  هى واحدة من نماذج هذا التطور الكبير ،فيظهر ذلك فى الخدمات المقدمة كذلك تطوير الفروع ، أيضا تستطيع الحصول على الخدمات من خلال اتصالك على رقم الخدمة 111 دون الذهاب إلى الفروع تيسيراً على المواطنين.

وتم تطوير الفروع بشكل كبير واليوم أخبركم عن تجربة مميز فى واحد من فروع شركة اتصالات وهو “فرع الشيراتون” فتستطيع بمجرد وصولك أن تشعر بالتطوير فالدخول بتسلسل الأرقام والمكان مكيف، أيضا تستطيع الحصول على انترنت مجاني عبر خاصية WiFi ويمكنك الانتهاء من طلبك فى مدة لا تتجاوز النصف ساعة ومن اللافت المعاملة الطيبة من الموظفين وسرعة الإنجاز و التميز فى تقديم الخدمة.

و هي شركة مساهمة مصرية متخصصة في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وتعد أول مشغل متكامل للاتصالات في مصر، إذ تقدم خدمات الهاتف ثابت، الهاتف محمول، خدمات الانترنت،وكذلك خدمات استضافة المواقع والشبكات الداخلية والتأمين المعلوماتي، وإنتاج الحاسبات الآلية، وتعد المصرية للاتصالات أكبر مشغل لخدمات الهاتف الثابت في مصر إذا وصل عدد المشتركين فيها إلى حوالي 6.3 مليون مشترك في ديسمبر 2014، إضافة إلى ذلك تعد المصرية للاتصالات أكبر مقدم لخدمات الإنترنت في مصر، إذ بلغ عدد المستفيدين من خدماتها في نهاية ديسمبر 2016 إلى ما يقرب من 4.44 مليون مستخدم.

وفي 18 سبتمبر 2017 أطلقت المصرية للاتصالات خدمات الهاتف المحمول في السوق المصري لتصبح أول مشغل متكامل في مصر ورابع شركة اتصالات محمولة.

يرجع تاريخ إنشاء الشركة المصرية للاتصالات إلى عام 1854، وكانت تسمى وقتها باسم الشركة الشرقية للتلغراف، وفي نفس العام تم افتتاح أول خط تلغراف يربط بين العاصمة القاهرة ومدينة الإسكندرية،وفي عام 1881 تم إنشاء أول خط تليفون ثابت يربط بين المدينتين، وفي عام 1883 تم إنشاء خطوط جديدة تربط القاهرة بمدن القناة، طنطا، الزقازيق، والمنصورة، وفي عام 1918 قامت الحكومة المصرية بشراء الشركة الشرقية للتليفونات والتلغراف، ونقل ملكيتها إلى سلطة البرق والهاتف.

وفي عام 1928 قامت شركة ماركوني بإنشاء محطتين للإرسال والاستقبال اللاسلكي بمنطقتي المعادي وأبو زعبل، ووصل عدد مستخدمي الهاتف الثابت في مصر بحلول عام 1952 إلى ما يرقب من 52 ألف مشترك، وتم تغيير اسمها إلى الهيئة القومية للاتصالات السلكية واللاسلكية.

وفي عام 1992 بدأت الهيئة خدمات الإنترنت في مصر، وفي عام 1998 تم إعادة هيلكة الهيئة وتحويلها إلى شركة مساهمة مصرية تحت اسم الشركة المصرية للاتصالات، وفي عام 2001 قامت الشركة بإنشاء الشركة المصرية لنقل البيانات «تي إي داتا» لتقديم خدمات الإنترنت، وفي عام 2005 قامت المصرية للاتصالات بطرح 20% من إجمالي أسهم الشركة من خلال الحكومة المصرية للتداول في البورصة المصرية، وفي عام 2016 تم دمج المصرية للاتصالات مع المصرية لنقل البيانات في كيان واحد تحت اسم المصرية للاتصالات،وفي 18 سبتمبر 2017 أطلقت الشركة خدمات الهاتف المحمول في مصر لتصبح شبكة المحمول الرابعة العاملة في السوق المصري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى