أخباراخترنا لك

النائبة سميرة الجزار: الانتهاكات التي تتعرض لها بعض الحدائق والمتوقع تكرارها تتعارض مع توجهات الرئيس

ياسمين ناجي

حذرت النائبة سميرة الجزار، عضو لجنتي “الخطة والموازنة”، و”الطاقة والبيئة” بمجلس النواب، وعضو الحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي، من تجريف الحدائق واقتطاع أجزاء منها لاستخدامها في أغراض أخرى، مشيرة إلى عزمها إستخدام أدوات الرقابة والتشريع المتاحة، بالتعاون مع المجتمع المدني، من أجل الدفاع عن قضايا البيئة في مصر، والوقوف ضد الانتهاكات التي تتعرض لها وتؤثر سلبا على صحة حياة المصريين.

وأشارت النائبة سميرة الجزار، في هذا السياق، إلى الانتهاكات التي تعرضت لها بعض الحدائق العامة والتاريخية في مصر، على مدار الفترة الماضية، والمتوقع تكرارها في حدائق أخرى، وذلك من خلال محاولة اقتطاع أجزاء منها، بما يتعارض مع التوجهات المعروفة للسيد رئيس الجمهورية لدعم البيئة وتبنيه حملة “اتحضر للأخضر”.

وحذرت النائبة سميرة الجزار، من خطورة تدمير البيئة وما يرتبط به من تغير المناخ والأثر المدمر الذي يمكن أن يُحدثه ذلك على صحة وحياة الإنسان، مؤكدة على ضرورة التحول نحو مجتمع يتسم بالعدالة الاجتماعية والبيئية، بما يخفف من حدة العواقب البيئية والاجتماعية لتغير المناخ وتدهور البيئة التي يعاني منها المواطنون والمجتمعات المحلية في مصر، وسينعكس إيجابيا على المواطن وخطة التنمية المستدامة.

وكانت النائبة سميرة الجزار قد تقدمت، بسؤال للحكومة قبل أيام بشأن الأعمال الإنشائية بحديقة الميرلاند واقتطاع جزء منها لعمل نصب تذكاري، مؤكدة أن قطع الشجر وتجريف الحدائق جريمة فى حق المصريين وصحتهم، كما تقدمت باستجواب للحكومة بشأن شطب حديقة الأسماك من تعداد الآثار، بالتزامن مع ما تردد عن أن ذلك يمهد لاستقطاع جزء منها لبناء جراج، بما يخالف رغبة المواطنين وتعليمات القيادة السياسية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى