أخبارأهم الأخبار

النائب إيهاب منصور يواجه مسئولي “التموين” بمعاناة أصحاب البطاقات بسبب “تسجيل أرقام التليفونات”.. والوزارة تستجيب

واجه النائب المهندس إيهاب منصور، رئيس الهيئة البرلمانية للحزب المصرى الديمقراطى الاجتماعي، مسئولى وزارة التموين، في اجتماع لجنة الخطة والموازنة لمناقشة موازنة الوزارة، بما يعانيه المواطنين مع التموين، مشيرا إلى أن قرار وجوب تسجيل أرقام تليفونات حديثة لأصحاب البطاقات التموينية كلف المواطنين أعباء مالية، وأدى لتكالب شديد وتكدس وذعر للمواطنين.
ونوه النائب إيهاب منصور فى البداية لتعاون الوزارة سابقا معه فى استخراج بطاقات لـ 126 ألف مواطن بالعمرانية، مشيرا في الوقت نفسه إلى أنه في الفترة الأخيرة صدرت بعض القرارات التى أثرت على المواطنين ومنها على سبيل المثال لا الحصر قرار وجوب تسجيل أرقام تليفونات حديثة لأصحاب البطاقات.
وقال منصور، في هذا السياق، إنه يوجد كثير من كبار السن والمرضى والمسجونين وأيضا محددوي الدخل لأن بعض الأفراد لا يوجد لديهم إمكانية لشراء خط تليفون جديد لأن البطاقة مسجلة باسم آخر، مما سيكلف المواطنين أعباء مالية، وكان رد مسئولي الوزارة بأنه سيتم دراسة وتسهيل هذا الأمر وأخذه فى الاعتبار، وسيتم مراجعة الفئات الأكثر احتياجا، وهو ما استجابت له الوزارة في وقت لاحق اليوم.
وطلب النائب كذلك أيضا بمد الفترة، حيث أن أسبوعين أدت إلى تكالب شديد وتكدس وذعر للمواطنين لأن الفواتير ألزمت المواطنين بالتسجيل فى خلال أسبوعين، وإلا سيتم ايقاف صرف التموين .
وتحدث النائب أيضا عن عدم إضافة مواليد من عام 2018 الذين تم إضافتهم فى “السيستم” ولكن لم يصرفوا التموين حتى الآن، وكانت إجابة مسئولي الوزارة أنه قد تم إضافة المواليد للفئات الأكثر احتياجا خلال السنوات الماضية لحوالى 600 ألف أسرة، وهنا طلب النائب بأن تتم إضافة المواليد على مراحل ويتم أخذ المرحلة الأولى للفئات الأكثر احتياجا مثل تكافل وكرامة وكبار السن والمرضى والمسجونين.
ونوه النائب أيضا لمشاكل الموقع الخاص بالوزارة وأهمية اأن يتم تقويته ودعمه ليقدم الخدمة إلكترونيا تسهيلا على المواطنين وتوفيرا للوقت والجهد والمال.
وأشار إلى أهمية إعادة دراسة بند المشتريات الداخلية والخارجية والمقدرة بـ 43 مليار، حيث أنه مع التغير الذى حدث مؤخرا فى أسعار الصرف، فمن المؤكد أن هذا الرقم سيحتاج إلى دعم إضافي .
وتساءل النائب أيضا فى كلمته عن بند المعدات والآلات الذي زاد بقيمة 71 مليون جنيه، وكان رد مسؤولي الوزارة بأن هناك مشروع لاستكمال إنشاء 10 صوامع جديدة للآلات الخاصة بها. وطالب النائب فى نهاية الاجتماع باهمية مراعاة البعد الاجتماعى و ضغوط الحياة على المواطنين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى