أهم الأخبارعاجلعرب وعالم

الولايات المتحدة تصك معايير لحل أزمة المهاجرين

رويترز:- كشفت الولايات المتحدة اليوم- الجمعة- النقاب عن قائمة طويلة من الإجراءات لمواجهة أزمة الهجرة بينما يستعد الرئيس “جو بايدن” وزملاؤه لإصدار إعلان مشترك تم طرحه في قمة الأمريكتين المتقطعة.

وكان البيت الأبيض قد روج لسلسلة من الإجراءات التي وافقت عليها دول نصف الكرة الأرضية تقريبا، بما في ذلك برامج لاستقبال المزيد من العمالة وتوفير مسارات قانونية للأشخاص من البلدان الفقيرة للعمل في البلدان الأكثر ثراءً.

وتعهدت إدارة “بايدن”- التي تواجه تدفقًا قياسيًا للمهاجرين غير الشرعيين على حدودها الجنوبية- بمئات الملايين من الدولارات لمساعدة المهاجرين الفنزويليين في جميع أنحاء المنطقة، وجددت معالجة التأشيرات العائلية للكوبيين والهايتيين، وسهلت توظيف عمال أمريكا الوسطى.

الإعلانات في اليوم الأخير من قمة “لوس أنجلوس” هي جزء من اتفاق بقيادة الولايات المتحدة يطلق عليه اسم “إعلان لوس أنجلوس” ويهدف إلى خلق حوافز للدول التي تستقبل أعدادًا كبيرة من المهاجرين ونشر المسؤولية في جميع أنحاء المنطقة. لكن بعض المحللين يشككون في أن التعهدات، التي يبدو بعضها رمزيًا في الغالب، ذات مغزى بما يكفي لإحداث فرق كبير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى