أخباراخترنا لك

“امرأة الوفد”: إلغاء الطوارئ تأكيد لبناء الجمهورية الجديدة في عهد السيسي وبوابة لجذب الاستثمارات

جهاد علي


أكدت سكرتير لجنة المرأة بحزب الوفد بأمانة القاهرة نهى سليمان أن قرار الرئيس عبد الفتاح السيسي إلغاء تمديد حالة الطوارئ يأتي تأكيدا لبناء الجمهورية الجديدة في عهده وإشراقة حقيقية للتنمية التي يقوم بها الرئيس السيسي في كافة المجالات وربوع الوطن.
وقالت سليمان إن الرئيس السيسي يثبت يوما بعد يوم أنه يفي بوعده حينما تأتي الظروف المناسبة، مشيرا إلى أن المصريين لم يشعروا بإجراءات الطوارئ الاستثنائية على مدار السبع سنوات الماضية.
وأضافت أن هذا القرار سيغير نظرة العالم عن مصر في جمهوريتها الجديدة وأنها أصبحت واحة الأمن والأمان في العالم، لافتة إلى أن القرار سيكون بوابة حقيقية لجذب الاستثمارات خلال المرحلة المقبلة.
ونوهت إلى أن الاستثمار يتطلب أجواء بدون استثناءات وهو ما قام به الرئيس السيسي بإلغاء حالة الطوارئ، مؤكدة أن مصر في عهد الرئيس السيسي تحقق إنجازات وتواجه التحديات بكل قوة.
وأشارت إلى أن القرار تاريخي ورسالة للعالم بأن مصر دولة ذات ثقل وتنعم بالأمن والأمان وتعيش حالة من الاستقرار السياسى والاقتصادى والاجتماعى، مؤكدة أن هذا القرار سيكون له مردود إيجابي قوي على مصر في الكثير من المجالات وخاصة في انتعاش قطاع السياحة ودفع عجلة الاستثمار .
ولفتت سكرتير لجنة المرأة بحزب الوفد بأمانة القاهرة إلى أن قرار إلغاء مد حالة الطوارئ جاء نتيجة جهود كبيرة ومسيرة كفاح على مدار سنوات قامت بها الدولة المصرية وحققت إنجازات ضخمة على أرض الواقع بقيادة الرئيس السيسى ، موجهة الشكر للقيادة السياسية والشعب المصري والقوات المسلحة والشرطة الباسلة على هذه التضحيات.
وكان الرئيس السيسي، قد أعلن الإثنين، إلغاء تمديد حالة الطوارئ المفروضة منذ 4 سنوات في جميع أنحاء البلاد.
وأكد السيسي أن “الشعب المصري هو الصانع الحقيقي لهذا القرار على مدار السنوات الماضية بمشاركته الصادقة المخلصة في كافة جهود التنمية والبناء”.
وقال السيسي عبر صفحته الشخصية بموقع “فيسبوك”إنه: “يسعدني أن نتشارك معاً تلك اللحظة التي طالما سعينا لها بالكفاح والعمل الجاد ، فقد باتت مصر .. بفضل شعبها العظيم ورجالها الأوفياء، واحة للأمن والاستقرار في المنطقة ؛ ومن هنا فقد قررت، ولأول مرة منذ سنوات، إلغاء مد حالة الطوارئ في جميع أنحاء البلاد”.
وتابع القول : “هذا القرار الذي كان الشعب المصري هو صانعه الحقيقي على مدار السنوات الماضية بمشاركته الصادقة المخلصة في كافة جهود التنمية والبناء”.
وأردف قائلا: “إنني إذ أعلن هذا القرار، أتذكر بكل إجلال وتقدير شهدائنا الأبطال الذين لولاهم ما كنا نصل إلي الأمن والاستقرار، ومعا نمضي بثبات نحو بناء الجمهورية الجديدة مستعينين بعون الله ودعمه”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى