أهم الأخبارحوادث

انفراد| من نص تحقيقات قتل فتاة المعادي.. المتهم الثاني: اتفقنا على السرقة داخل السيارة

عبير محمد

حصل “اليوم” على تحقيقات النيابة العامة في القضية رقم 16547 لسنة 2020 المعادي المعروفة إعلاميًا بـ”قتل فتاة المعادي” والتي كشفت كيف خطط المتهمين وليد عبدالرحمن، ومحمد أسامة، جريمة السرقة، والذي نتج عنه قتل الفتاة أثناء سرقتها.

وقالت تحريات الاجهزة الأمنية إن المتهمين اعتادوا على ممارسة النشاط الإجرامي في مجال السرقات، وخاصة سرقات الححقائب بإسلوب الخطف، وانتهجوا مسار الجريمة كوسيلة لمعيشتهم.

وتضم القضية ثلاث متهمين محبوسين وهم “وليد عبدالرحمن ومحمد أسامة وشهرته محمد الصغير، ومحمد عبدالعزيز وشهرته حماصة، الوارد في أمر الإحالة – حصل “اليوم” على نسخة منه-.

وجاء نص أقوال المتهم “محمد الصغير كالآتي:

س -اسمك وسنك؟
ج -محمد أسامة محمد، 33 سنة.

س -ما حدث يوم الواقعة؟
ج -أنا كنت فاضي وقابلت “وليد” (المتهم الأول)، في الموقف وركبت معاه الميكروباص وهو كان بيحمل.

س -ما هو خط سير السيارة؟
ج -وليد كان سايق السيارة، وعمل دورين من الملك الصالح للمطبعة، وبعدين الدور الثاني كان من المطبعة للجيزة.

س -من المدبر للواقعة؟
ج -إحنا اتفقنا ننزل المعادي بعدما نوصل الجيزة علشان نسرق شنطة أي بنت ماشية.

س-هل كنت تقابل المتهم الأول بصفة مستمرة؟
ج- احنا كنا بنتقابل في الشهر مرة أو مرتين.

س- متر آخر مرة اتقابلت مع المتهم الأول؟
ج- أنا قابلته أخر مرة في الموقف يوم الواقعة واتفقنا على السرقة.

س- متى تقابلت مع المتهم تحديدًا؟
ج -قابلته في الموقف الظهر.

س- أين تقابلت مع المتهم تحديدًا؟
ج-اتقابلنا في موقف الملك الصالح تحت الكوبري.

س -لماذا تقابلتا في هذا المكان تحديدًا؟
ج -وليد اتصل بيه وقالي تعالي قابلني وهو شغال على ميكروباص واحد اسمه حماصة.

س -كيف تقابلتم في ذلك المكان؟
ج -من خلال مكالمة تليفون تمت بيني وبينه.

س -هل من ثمة اتفاق بينك وبينه على السرقة؟
ج -أيوه, إحنا اتفقنا ننزل المعادي بعدما نوصل الجيزة ونشرق شنطة أي بنت ماشية في الشارع.

س – وماهو مضمون الاتفاق الذي تم؟
ج -هو وليد قالي تعالى نسرق شنطة أي بنت من المعادي وأنا وافقت.

وأجلت محكمة جنايات القاهرة، الأربعاء الماضي، نظر أولى جلسات محاكمة 3 متهمين محبوسين، لاتهام اثنين منهم بقتل المجني عليها مريم محمد علي “فتاة المعادي” عمدًا، لجلسة 21 نوفمبر؛ لحضور المتهمين.

وذكرت النيابة في بيان لها، بأن النيابة العامة في غضون الساعة السابعة مساءً تلقت بلاغًا من غرفة عمليات النجدة بقسم شرطة المعادي، بوفاة المجني عليها “مريم” البالغة من العمر أربعة وعشرين عامًا بحي المعادي، وأنَّ شاهدًا قد أبلغ الشرطة برؤيته سيارة (ميكروباص بيضاء اللون) يستقلُّها اثنان، انتزع مُرافِق سائقِها حقيبةَ المجني عليها منها، ممَّا أدى إلى اصطدامها بسيارة متوقفة ومن ثَمَّ وفاتها.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى